اشترك الآن أو اتصل أو fاتصل
 
 
 
 
 
كرة القدم - الدوري الإسباني

التحكيم اتخذ القرار.. ميسي هداف الليغا!

اتضحت صورة الهداف بنسبة 99 بالمئة، مباشرة بعدما عرفت هوية البطل الرسمي لليغا، تماما كما حصل الموسم الماضي.. فهل هي مجرد صدفة؟!

 
التحكيم اتخذ القرار.. ميسي - كرة القدم - الدوري الإسبانيAFP
 

دبي- خاص (يوروسبورت عربية)

استغراب كبير خيم على الأوساط الاسبانية عندما سجل الهداف البرتغالي لنادي ريال مدريد كريستيانو رونالدو أكثر من 10 أهداف في آخر 3 مباريات من عمر الدوري الاسباني لكرة القدم العام الماضي، ومباشرة بعدما أعلن برشلونة نفسه بطلا للدوري.

غير أن هذا الاستغراب أصبح مفهوما اليوم بعدما توج ريال مدريد بطلا للدوري الاسباني للموسم الحالي، وها هو هداف برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي يسجل 7 أهداف في مباراتين، حيث تتضمن هذه الأهداف 4 ركلات جزاء.

ونال رونالدو لقب الهداف التاريخي للليغا الاسبانية الموسم الماضي بعدما وصل إلى الهدف 40، غير أن ميسي وقبل مباراة واحدة على نهاية هذا الموسم نجح في الوصول إلى الهدف 50 ليصبح هو الهداف التاريخي الجديد لليغا.

ولكن.. هل هي صدفة محضة؟، أم أن هناك أيد خفية تحاول خلق حالة من التوازن بين الغريمين الأوليين؟.. فعندما يتوج برشلونة بالليغا يتم منح جائزة الهداف كترضية لنجم الملكي، وعندما يحصل العكس ويتوج ريال مدريد بلقب الليغا يكون لقب الهداف حكما لنجم البرشا.

ولمن يقرأ واقع الدوري الإسباني، فإنه من الصعب عليه أن يرى الصورة خالية من الشوائب، وأن يكون مقتنعا تماما بأن التحكيم ليس ضلعا رئيسيا في خدمة برشلونة وريال مدريد، رغم أن الفريقين ليسا بحاجة لأية خدمات، وهما قادران على الفوز بغض النظر عن هوية الفريق المنافس.

ولاشك أن فوز ميسي بلقب هداف الليغا بهذا الرصيد الكبير والأسطوري من الأهداف هو خير سلوى لمحبي ومؤيدي النادي الكتالوني الذين شعروا بمرارة كبيرة بعدما خسر الفريق الذي لا يقهر أكبر بطولتين في رصيده (الليغا ودوري الأبطال) خلال أسبوع واحد فقط.

ولا يخفي المراقبون سرا، إذا قالوا أن التحكيم في الدوري الإسباني ليس "ملائكيا"، بل على العكس لقد فاحت رائحة التلاعب في داخل أورقة الاتحاد هناك رغم كل عبارات النفي والإنكار.

لقد مر الدوري الإسباني وبقي من عمره جولة واحدة فقط، وقد اتضحت الصورة بنسبة 99 بالمئة على صعيد لقب الهداف، مباشرة بعدما عرفت هوية البطل الرسمي لليغا، تماما كما حصل الموسم الماضي.. فهل هي مجرد صدفة؟!

من: حسام بركات

 - Eurosport
 
 
لا يفوتك
اتبع يوروسبورت عربية
 
على فيسبوك
 
على تويتر
 
على الموبايل