اشترك الآن أو اتصل أو fاتصل
 
 
 
 
 
مصارعة

WWE ينظم أعنف نزال بالتاريخ: 41 مصارعا بحلبة واحدة لاختيار متحدي بطل العالم

الاتحاد العالمي للمصارعة الترفيهية ينظم أكبر مهرجان في تاريخه، حيث يضم نزالا لأكثر من أربعين مصارعًا من أجل اختيار متحدي مارك هنري.

 
41 مصارعا بحلبة واحدة - مصارعةEurosport
 

دبي- (يوروسبورت عربية)

نظم الاتحاد العالمي للمصارعة الترفيهية أكبر مهرجان في تاريخ WWE وضم 41 مصارعًا من أجل الفوز بفرصة المنافسة على حزام لقب العالم للوزن الثقيل الذي يملكه المصارع الأسمر الشرس مارك هنري.

وجاء الترتيب للمباراة معقدًا للغاية؛ حيث أعلن "تيدي لونج"، المدير العام لـ"سماك داون"، أكبر مباراة ملكية مكونة من 41 مصارعًا، وبعدها أعلن "جون لورينايتس" أن الفائز في المباراة ستكون أمامه الفرصة لمواجهة بطل العالم للوزن الثقيل في مباراة من اختياره بالليلة نفسها.

وشارك في المباراة 41 مصارعًا، أبرزهم: جون موريسون، راندي أورتن، شايمس، سي إم بانك، آر تروث، كريستيان، سي كارا، كوفي كينجستون، ذا ميز، ماسون رايان، أليكس رايلي، ويد باريت، إيزايكيل جاكسون، مايكل ماجليكتي، ديفيد أوتنغا، الأخوين أوسو.

وبعد نزالات حماسية للغاية، وخاصة مع وجود مصارعين يتميزون بالعنف مثل "شايمس"، "إيزايكيل جاكسون، و"ماسون رايان"، سجل الأفعى راندي أورتن فوزا أسطوريا في أكبر مباراة سُجلت في تاريخ WWE التي ستضع بصمة في الاتحاد.

وتأتي هذه المباراة الملكية قبل مهرجان "Vengeance" الذي سيُقام في الولايات المتحدة الأمريكية الأحد 23 أكتوبر/تشرين الأول 2011، والذي تقرر فيه حتى الآن المباريات المقبلة: جون سينا ضد ألبيرتو ديل ريو، و"تربيل إتش" مع شريكه "سي إم بانك" ضد "ذا ميز" و"آر تروث".

41 مصارعا بحلبة واحدة - مصارعة

زنزانة الجحيم لأورتن ومارك هنري

وفي المقابل هناك أخبار جيدة للمصارع "راندي أورتن"، هي أنه سيدخل مباراة إعادة على لقب العالم للوزن الثقيل بعد أسبوعين من خسارته إياه، لكن الفأل السيئ الذي ينتظره أن المباراة ستكون ضد أقوى رجل في العالم "مارك هنري" وداخل "زنزانة الجحيم" التي يخشاها جميع المصارعين.

ومع الخطورة التي يتوقعها الجميع، فإن الواقع يؤكد أن مصير كل من "راندي أورتن" و"مارك هنري" مرهون بما سيحدث داخل "زنزانة الجحيم" أو "زنزانة الشيطان" كما يحلو للبعض تسميتها، فقد تساءل بعض الجماهير عما يمكن للشيطان أن يفعله ليؤذي الآخرين أكثر مما يفعله "مارك هنري".

ولأول مرة في تاريخ "مارك هنري"، سيكون عليه مواجهة الأفعى داخل "زنزانة الجحيم" التي يؤكد "مارك هنري" أنه سيحولها إلى حلبة العذاب ليدمر بها الأفعى تمامًا.

وبعد 15 عامًا من وجود "مارك هنري" في اتحاد WWE باعتباره أقوى رجل في العالم، صار الآن أقوى بطل عالم، ففي مباراة "ليلة الأبطال" قام "هنري" بتدمير الأفعى "راندي أورتن" تمامًا منفذًا ضربته القاضية.

وعقب انتهاء هذه المباراة، أعلن "مارك هنري" أنه سيحطم أي منافس يقف في طريقه في أي زمان وأي مكان، حتى لو كان داخل الجحيم، لذلك تغزو التساؤلات عقول الجميع حول هل يمكن للأفعى أن يحصل مجددًا على لقب العالم للوزن الثقيل؟ وكيف سيخرج من المباراة؟ أواقفًا على قدميه أم محمولاً على نقالة؟.

 - Eurosport
 
 
لا يفوتك
اتبع يوروسبورت عربية
 
على فيسبوك
 
على تويتر
 
على الموبايل