آراء

حراس البريميرليغ (16): كيبا "يهزم" مانشستر سيتي.. دي خيا فقد ذاكرة الـ"كلين شيت"

بالفيديو..تسليط الضوء على انقاذات وأخطاء حراس البريميرليغ.

21 ديسمبر 2018

يتواجد في صفوف فرق الدوري الإنجليزي الممتاز عدة حراس كبار، من طراز عالٍ ورفيع المستوى، وهم حراس منتخبات بلادهم، وهم من أغلى حراس المرمى قيمة في العالم أيضًا، ومن أجل هذه الكوكبة من الحراس المميزين في الدوري العريق، يقدم موقع يورو سبورت عربية طوال الموسم الحاليّ، تقريرا أسبوعيًا عن تصديات وإنقاذات، وكذلك أخطاء وإخفاقات حراس عرين الفرق الإنجليزية خلال كل جولة من الدوري الإنجليزي.




اقرأ ايضًا.. كلوب عن أليسون: لو علمت كم هو جيد لدفعت ضعف ثمنه!


وموعدنا اليوم للحديث عن الأفضل والأسوأ من بين حراس البريميرليغ، خلال الجولة السادسة عشر من البطولة، والتي شهدت تألقًا لعدد من الحراس، وعلى النقيض جاء مردود بعض الحراس مخيبًا لجماهير فرقهم، والبداية سنتحدث عن كبار حراس البريميرليغ، ونحلل مستواهم الفني..



- أليسون : الحارس البرازيلي الدوليّ المميز، وحارس عرين ليفربول، نجح في الحفاظ على شباكه نظيفة أمام مضيفه بورنموث، قدم مستوى جيد وثابت في المباراة وتصدى لتسديدتين على مرماه بهدوء وثقة، ويستحق 7.5 من 10 على مردوده بالمباراة.




- كيبا : الإسباني الدوليّ الشاب، وحارس تشيلسي، كان مردودا جيدًا في مباراة فريقه أمام ضيفه مانشستر سيتي، حافظ على عذرية شباكه، وجاء تعامله مع الكرات التي وصلته ممزوج بردة الفعل السريعة والتوقع الجيد، ويستحق 8 من 10 على مردوده بالمباراة.

- دي خيا : الإسباني الدوليّ وحارس مانشستر يونايتد، أصبحت عادة تقليدية لديه في معظم مبارياته هذا الموسم بالبريميرليغ، أن لا يخرج من المباراة ألا وشباكه قد مُنيت بهدفٍ واحدٍ على الأقل، وهو ما حدث أمام فولهام، يستحق 7 من 10 على مردوده بالمباراة.




- إديرسون : البرازيلي الدوليّ، وحارس مانشستر سيتي، بالرغم من فشله في الحفاظ على عذرية شباكه أمام مضيفه تشيلسي، واستقبال مرماه لهدفين، لكنه قدم مباراة جيدة للغاية، ومنع ولوج أهداف أكثر إلى مرماه، ويستحق 8 من 10 على مردوده بالمباراة.



- القفاز الذهبي : الحارس الإنجليزي المخضرم بن فوستر، ولاعب واتفورد، بالرغم من استقبال مرماه لهدفين أمام ضيفه إيفرتون، الا أنه منع هدف مؤكد من الدخول في مرماه، عبر التصدي لركلة جزاء سددها الأيسلندي سيغوردسون، وأنقذ فريقه من الخسارة.

- القفاز الفضي : الحارس الإسباني، كيبا اريزا بالاجا، لاعب تشيلسي، تألق وذاد عن مرماه ببراعة أمام هجمات ضيفه مانشستر سيتي، خاصة في الشوط الأول، وقبيل نهاية المباراة، بالتصدي لفرص تهديفية محققة.

- القفاز البرونزي : إيديرسون، الحارس البرازيلي الدوليّ، ولاعب مانشستر سيتي، بالرغم من إستقبال شباك مرماه لهدفين، لكنه أنقذ عدة أهداف أخرى من الولوج إلى مرماه، وخسارة فريقه المباراة بنتيجة عريضة.




- الحارس الأسوأ .. البوسني الدوليّ، اسمير بيوغوفيتش، لاعب بورنموث، ارتكب خطأ غريب تسبب في الهدف الأول في مرمى فريقه، أمام ضيفه ليفربول، حيث تصدى لتسديدة فيريمينو بشكل سيء، وكان من المفترض أن يوجهها إلى طرف الملعب وليس في وسط الملعب كما فعل، وهو ما جعلها تتهيأ بأريحية لمهاجم الريدز.



الجاسم يعود للأهلي خلال ساعات قادمة
#زى_النهاردة: منتخب مصر بطل كأس فلسطين الأولى 1972
موجز الخامسة: حلم الأهلي.. هدايا الزمالك.. سقوط الدراويش بالكونغو
شارك غرد بريد

في هذا المقال