آراء

حملة إنقاذ ريال مدريد.. انقلاب تكتيكي

كيف يُمكن أن يحل زيدان مشاكل ريال مدريد الكثيرة قبل بداية الموسم؟
حسين وهبي
08 أغسطس 2019

لا شيء يُنذر بالخير في مدريد، حتى المباراة أمام سالزبورغ التي انتهت بالهدف الأول لهازارد بالموسم وبفوز معنوي، ساهمت بانكشاف إضافي لمراكز خلل كتيبة زين الدين زيدان والتي يحتاج إلى حلها قبل بداية الموسم القادم، خاصة وأن صفقة بول بوغبا يبدو أنها باتت من الماضي.

من أجل حل المشاكل التكتيكية في ريال مدريد يجب استعراضها:

  • يحتاج زيدان إلى تحرير هازارد الدائم
  • حل مشكلة عودة الأظهرة للتغطية
  • الفراغات في وسط الملعب حين يضغط الفريق عالياً
  • عدم قدرة راموس وفاران على الدفاع مع مساحات كبيرة خلفهما

يحب زيدان اللعب بتشكيل 4-3-3 أو 4-4-2 دايموند وفي الاثنان يحتاج للاعتماد على الأظهرة كسلاح أساسي، لكن مارسيلو وكارفخال لم يعودا اللاعبان اللذان كانا متواجدين من ثلاث سنوات، والشراسة الهجومية لم تعد قادرة على تعويض المشاكل الدفاعية، لذلك فإن انتقال زيدان إلى رسم 3-5-2 يُمكن أن يشكل حملة إنقاذ لريال مدريد الموسم المقبل.

في البداية يُبقي هذا الرسم على ثلاث لاعبين في الخط الخلفي، ومهما كان ضغط الفريق الملكي عالياً ومهما تأخر الأظهرة بالعودة للمساندة فإن ذلك سيضمن تغطية أمام مرتدات أي خصم يواجهه الفريق.

اقرأ أيضاً: مشروع ليفربول.. "بطل أوروبا" يصرف 27 مليون سنوياً

من جهة الأظهرة سيمنح هذا الرسم مارسيلو حرية أكبر في الصعود إلى الأمام حيث يُحبذ من دون الشعور بحاجته للعودة إلى الخلف وهي مهمة يبدو أنها لم تعد سهلة عليه.

في وسط الملعب سيكون كروس وكاسيميرو في المكان الذي يُحبان الأول يُدير الإيقاع والثاني يقطع الكرات، وبالتالي لن يكون مطلوباً من كروس مجهود بدني كبير يُفقده ميزاته. في صناعة اللعب تكون المداورة بين مودريتش وإيسكو، لاعبان يُجيدان التحرك بالمساحة والتحكم بالكرة والتسديد وصناعة اللعب، كذلك فإن مودريتش يجب أن يكون لاعب وسط بأدوار دفاعية أقل.

في النهاية حرية هازارد هي المقياس، لا يُحب هازارد أن يكون مُكبلاً وتواجده كمهاجم ثانٍ إلى جانب بنزيما أو يوفيتش مع إمكانية أن يميل إلى يسار الملعب، سيجرره من الأدوار الدفاعية التي تفرضها 4-3-3 وتجعله يتحرك في المساحة التي يُحبها.

اقرأ أيضاً: قانون ركلة المرمى.. أهلاً بعبقرية بيب غوارديولا

كذلك يُمكن أن ينتقل هازارد في هذا الرسم ليكون رقم 10 مع تواجد كل من يوفيتش وبنزيما كمهاجمين، وهي تركيبة يُمكن أن يستعين بها زيدان في بعض المباريات.

3-5-2 هي المفتاح الرئيسي لحل مشكلة الأظهرة الهجومية لريال مدريد وإعادة بعض التوازن المفقود في الدفاع ووسط الملعب، خاصة إذا لم ينجح الفريق بإبرام صفقة ثقيلة في الوسط قبل نهاية سوق الانتقالات.


موجز الخامسة: قرار الأهلي للثلاثي.. تحدي الزمالك.. وصفقة الإنتاج
أخبار الأهلي: لا رحيل للأجانب.. فايلر يستقر على الأساسيين
صباح الرياضة المصرية: عودة "طاهر" لحسابات الأهلي.. صفقة هجومية للزمالك
شارك غرد شارك

في هذا المقال