2030.. كرة القدم بوجهها الحقيقي

انتهى العقد الثاني في القرن الحادي والعشرين والذي شهدنا فيه أوج الصراع بين أحد أهم الأساطير في لعبة كرة القدم وهم كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي ولكن سيكون السؤال ما هي الأحداث المنتظرة بعد مرور 10 سنوات آخرى وما هو مستقبل كرة القدم وفي هذا التقرير نستعرض بعض الأمور التي قد تطرأ على هذه اللعبة.

اقرأ أيضا..ريال مدريد يحسم صفقتين خلال ساعات

ميسي ورونالدو.. وداعًا


ستكون هذه اللحظات صعبة على جميع عاشقي كرة القدم وهي عندما يعلن ميسي ورونالدو اعتزالهما اللعبة فقد كان الصراع بينهما أحد أهم الأحداث في تاريخ كرة القدم فقد حقق كل منهما العديد من الألقاب وحطما الكثير من الأرقام التي ستحتاج إلى وقت طويل من أجل أن ينجح أحد اللاعبين في تخطيها حيث أن ليونيل ميسي يبلغ من العمر 32 عامًا وقد تكون مشاركته في كأس العالم القادم أقصى طموحات محبيه، بينما يعيش كريستيانو رونالدو أيامه الأخيرة في عالم كرة القدم مع بلوغ عامه الرابع والثلاثين ومن الصعب عليه البقاء ل10 سنوات آخرى.


صراع سانشو ومبابي 

تمكن بعض اللاعبين الشباب من لفت الأنظار سريعًا إليهم وربما قد يتكرر صراع رونالدو وميسي الحالي ولكن بوجهين مختلفين والذي قد يكون بين كيليان مبابي وجادون سانشو فقد نجحوا في تقديم مستويات استثنائية بالرغم من صغرهم حيث يبلغ اللاعب الفرنسي 21 عامًا ونجح في تحقيق لقب الدوري الفرنسي في 3 مناسبات مع تتويجه بلقب كأس العالم في 2018، بينما لم تكن مسيرة الإنجليزي مبهرة مثل نظيره ولكن يتنبأ له الجميع بمستقبل كبير في ظل المستويات الرائعة التي يقدمها صاحب ال19 عامًا في المواسم الأخيرة مع بوروسيا دورتموند.


بطولات جديدة بالانتظار

من المتوقع أن تنتظرنا المزيد من الإثارة في السنوات القادمة خاصة مع إعلان الإتحاد الأوروبي إنشاء منافسة قارية ثالثة تجمع بين الأندية الأوروبية ولم تكشف التفاصيل الكافية عن هذه البطولة ولكن إنشاء مثل هذه البطولات ينعكس اقتصاديًا على الأندية والتي بدورها تحسن من قدرة الأندية المتوسطة في المنافسات المحلية وعلى نحو آخر أشارت بعض التقارير إلى أن بعض كبار الأندية الأوروبية تسعى لإقامة بطولة قارية جديدة بدلاً من دوري أبطال أوروبا الأمر الذي يضع الإتحاد الأوروبي أمام اختبار صعب من أجل محاولة إرضاء جميع الأطراف.


اعتزال مورينيو وكلوب


اختلف المنظور في كرة القدم خلال السنوات الأخيرة حيث أصبح المدرب العامل الأهم في نجاح أي فريق وخلال السنوات العشرة الماضية ظهر العديد من الأسماء واعتزل الكثير من أساطير التدريب ومع بداية العقد القادم سيكون هناك اختلاف كبير في خارطة المدربين فقد ترتفع شعبية بعض المدربين مثل يوليان ناغليسمان وإريك تين هاغ بينما قد تكون السنوات القادمة الأخيرة لبعض أهم المدربين في الوقت الحالي مثل جوزيه مورينيو ويورغين كلوب.

تطبيق يوروسبورت عربيّة يأخذك إلى مدرّج فريقك المفضّل لتبقى دائمًا في الحدث

Android

iOS

شارك غرد شارك

في هذا المقال