زيدان يعترف... لقد قضينا على لوكا يوفيتش!

رادار ريال مدريد
الياس الشدياق

"ما كل ما يتمناه المرء يدركه، تجري الرياح بما لا تشتهي السفن"، قول شهير للمتنبي قد ينطبق على مهاجم ريال مدريد الصربي لوكا يوفيتش الذي يُسجل أسوأ موسم له منذ بداية مسيرته الاحترافية.

لم يكن أحد يتوقع أن تكون بداية الصربي لوكا يوفتيش بهذا السوء مع ريال مدريد بعد الاداء الرائع الذي قدمه في الموسم الماضي والأهداف "الخيالية" التي كان يسجلها مع فريقه السابق اينتراخت فرانكفورت.

من سوء حظ يوفيتش انه وصل الى مدريد في موسم القمة بالنسبة للنجم كريم بنزيما الذي سجل حتى الان 15 هدفاً و7 تمريرات حاسمة في 20 مباراة في جميع المسابقات، ما منع اللاعب الصربي من الحصول على الدقائق الكافية لزيارة شباك فرق الخصم وتقديم نفس الصورة التي كان عليها سابقاً.


إقرأ ايضاً: غوارديولا بين الفشل الكبير... والحلم الأكبر!


في المؤتمر الصحافي بعد انتهاء مباراة الاربعاء امام كلوب بروج، تحمل مدرب ريال مدريد زين الدين زيدان مسؤولية عدم تسجيل يوفيتش للأهداف مؤكداً ان اللاعب بحاجة أكثر للوقت وهذا ما لا يحصل عليه في الوقت الحالي بسبب قرارات زيدان وليس بسبب اللاعب نفسه.

يوفيتش شارك في 9 مباريات بالدوري الإسباني فقط، وفي 3 مباريات في دوري ابطال اوروبا مسجلاً هدفاً وحيداً في البطولة الإسبانية، وهو لعب اساسياً في مباراة الاربعاء من دون التمكن من التسجيل أو تقديم ما هو مطلوب منه قبل ان يتم استبداله ببنزيما.



فكرة التخلي عن كريم بنزيما في الوقت الحالي في ريال مدريد مستحيلة، كيف تحصل واللاعب يقود هجوم الفريق وكأن كريستيانو رونالدو موجود، وهذا الأمر يعني مزيد من التأزم في الفترة المقبلة عند يوفيتش الذي قد يجد نفسه في نهاية الموسم مع اسوأ أرقام واحصائيات.

ما الحل؟ الأهم بالموضوع أن لا مشاكل تُذكر بين المدرب واللاعب مما يعني أن عدم اشراكه في الكثير من المباريات يعود لتألق بنزيما أولاً ولتراجع الحس التهديفي لدى اللاعب ثانياً، وبالتالي على يوفيتش والمدرب العمل سوياً لاستعادة الصورة القديمة.

وانطلاقاً من تصريح زيدان، يجب أن يحصل الصربي على دقائق أكثر من خلال استبداله بشكل دائم مع بنزيما أم تغيير بالتكتيك المتّبع بالاعتماد على ثنائي هجومي خصوصاً مع غياب ايدين هازارد للاصابة وتراجه آداء غاريث بيل.


تطبيق يوروسبورت عربيّة يأخذك إلى مدرّج فريقك المفضّل لتبقى دائماً في الحدث...

Android

IOS


فربما قد يلعب زيدان بتشكيلة 4-4-1-1 مع بنزيما بالخلف ويوفيتش في المقدمة او حتى اللعب بتشكيلة 4-4-2 والاعتماد بشكل واضح على مهاجمين علماً ان هذه التشكيلة اعتمدها مرة واحد زيدان هذا الموسم، ما يعطي اللاعب فرص اكثر للمشاركة، مما يعني ارتفاع في معنوياته والعودة تدريجياً الى التهديف.

فرصة اللاعب لم تنته بعد مع الفريق الاسباني، لا يزال في سنه الـ21 والمستقبل امامه كبير ويعتبر فعلياً من الجيل الذي سيعتمد عليه ريال مدريد في المستقبل القريب، وفي نفس الوقت على اللاعب الاستمرار بالعمل والاستفادة من كل فرصة تتاه اليه للتسجيل واثبات نفسه امام مدربه وجمهور الفريق.

ولكن ما بين تصريح زيدان واداء اللاعب... هل تم القضاء فعلاً على يوفيتش أم ان الأمور لا تزال تحت السيطرة؟


شارك غرد شارك

في هذا المقال