ويمبلدون

سيمونا هاليب: سيرينا ويليامز سر سعادتي بلقب ويملبدون

الرومانية تستعيد ذكريات لقبها التاريخي
فريق عمل يوروسبورت عربية
08 أغسطس 2019

استعادت نجمة كرة المضرب الرومانية سيمونا هاليب المصنفة الأولى عالمياً سابقاً والرابعة حالياً، ذكريات تتويجها التاريخي بلقب بطولة ويمبلدون المفتوحة.

سيمونا هاليب كانت قد توجت مؤخراً بلقب ويمبلدون المفتوحة ثالث البطولات الأربع الكبرى "غراند سلام"، على حساب الأمريكية الأسطورية سيرينا ويليامز.

اقرأ أيضاً.. ألكسندر زفيريف يحلم برقم أسطوري في كأس روجرز

الحسناء الرومانية عادت للملاعب من جديد بعد بطولة ويمبلدون، عبر مشاركتها الحالية في كأس روجرز المفتوحة للتنس في تورنتو.

وقالت هاليب:" لقب ويمبلدون كان أجمل، لأنه جاء على حساب سيرينا ويليامز، علي أن أعترف بذلك، لأنني من أكبر المعجبين بها كثيراً، وهي مصدر إلهام للجميع".

وأضافت:" أنا معتادة على الحضور الجماهيري عندما ألعب التنس، لكن هذا كان أكثر من ذلك بكثير، سماعهم جميعاً وهم يهتفون بإسمي، كان شيئاً مميزاً جداً، ليس لدي كلمات لأقول ما شعرت به".

وردت سيمونا على سؤال حول أنها أكثر استرخاءً أثناء اللعب هذه الأيام:" لن أؤكد لنفسي أن أتطرق إلى هذا المستوى مرة أخرى، لأنه صعب بعض الشئ في هذه اللحظة، لن أضغط على نفسي هذا الأسبوع".


وتابعت:" بالطبع سأبذل قصارى جهدي، أفعل ذلك دائماً، ولكن ليس لدي أي توقعات لهذه الفترة، سأخذ الأمر ببطء، وسأرى كيف يمكنني أن أكون".

وفيما يتعلق بالشعور عن لعب الزوجي مع الكندية ليليا فرنانديز، أجابت بطلة ويمبلدون:" لم أقدم لها النصيحة، أخبرتها للتو أنها قادرة على الذهاب لمنافسات المحترفين في أقرب وقت ممكن، لأنها لاعبة قوية".

وواصلت:" هي تعرف كيف تلعب على هذا المستوى، لهذا السببأخبرتها في تلك اللحظة، لقد أصيبت الآن، ومن الصعب عليها العودة إلى أعلى مستوى، لكنني متأكدة من أنها ستعود مرة أخرى".

وأكملت:" لأنها إذا تخطت الإصابة، لديها أكبر فرصة للعودة، وأن تكون قوية مرة أخرى، كان لقبها في إنديان ويلز يعني الكثير للجميع، وبالنسبة لها، على ما أعتقد أكثر من غيرها، أعطت ثقتها وأظهرت أنها قادرة على القيام بذلك".

وختمت الرومانية:" في الأونة الأخيرة لم أرها، ولم تتح لي الفرصة للتحدث معها، لكننا التقينا للتو بضع ثوان، وهنأني على لقب ويمبلدون، هي شخصية لطيفة وأتمنى لها حظاً سعيداً".

يذكر أن النجم الرومانية تخطط  لتحقيق حلمها الأكبر، بمنح بلادها رومانيا ميدالية ذهبية في الأولمبياد.

سيمونا هاليب ستكون حاملة العلم الروماني في دورة الألعاب الأولمبية "طوكيو 2020"، بشكل رسمي، مما يجعل البطولة الأولمبية واحدة من أهدافها الرئيسية في الموسم المقبل.

هاليب كشفت مؤخراً عن أن حلمها المفقود هو منح رومانيا ميدالية أولمبية في دورة الألعاب المقبلة المقرر إقامتها في العاصمة اليابانية طوكيو.

بطلة ويمبلدون تبحث عن الحفاظ على مستواها الحالي، الذي منحها لقبين غراند سلام متتاليين، بعد فوزها بلقب فرنسا المفتوحة للتنس "رولان غاروس"، ومؤخراً لقب ويمبلدون ثالث البطولات الأربع الكبرى، حال رغبتها في التتويج بالذهب في طوكيو.

الرومانية هي إحدى المرشحات بقوة لحصد واحدة من الميداليات على الملاعب الصلبة في طوكيو، كما أنها مستعدة لمطاردة منافسات زوجي السيدات والزوجي المختلط لتأمين حصولها على ميدالية واحدة على الأقل لرومانيا.

قبل ثلاث سنوات، فاز الروماني فلورين ميرجيا وهوريا تيكاو بالميدالية الفضية في منافسات زوجي الرجال، حيث خسرا المباراة النهائية أمام الإسباني رفايل نادال وزميله مارك لوبيز.

سيمونا توجت بلقب بطولة ويمبلدون المفتوجة للتنس ثالث البطولات الأربع الكبرى "غراند سلام"، للمرة الأولى في مسيرتها، لتحصد ثاني ألقابها التاريخية، بعد بطولة رولان غاروس.

بطلة فرنسا المفتوحة  المصنفة سابعة حصدت  للمرة الأولى بلقب بطولة ويمبلدون، ثالثة البطولات الأربع الكبرى، في كرة المضرب بفوزها السبت على الأميركية سيرينا وليامز الحادية عشرة 6-2 و6-2 في 56 دقيقة في المباراة النهائية وحرمت الأخيرة من معادلة الرقم القياسي في عدد ألقاب البطولات الكبرى المسجل باسم الأسترالية مارغريت كورت. 



لمتابعة حساب التنس عبر انستغرام

لمتابعة حساب الكرة السعودية عبر انستغرام



بالإجماع.. الزمالك يحدد القرار الأخير لعودة حارس بيراميدز
فيديو وصور.. الزمالك يقلب الطاولة على الترجي بثلاثية مجنونة
موجز الخامسة: مخطط خدعة الأهلي.. كواليس جلسات الزمالك.. وصفقة إنبي
شارك غرد شارك