الرواحي والحمود يتوجان بلقب الجولة الثانية من بطولة عُمان للراليات 2018

يعتبر الرواحي، الذي يحظى بدعم من والده سليمان، من السائقين الشبان وهو يخوض عامه الأوّل على ساحة بطولة الشرق الأوسط للراليات، ويأتي من خلفية سباقات الكارتنغ

21 ديسمبر 2018

نجح فريق "توب تيم عُمان" المؤلف من السّائق العُماني عبدالله الرواحي وملاحه الأردني عطا الحمود على متن "سوبارو إيمبريزا ن14" في الظفر بالمركز الأول لمنافسات الجولة الثانية من بطولة عُمان للراليات لموسم 2018 ـ 2019، ورفع كأس المركز الأوّل بعدما إجتاز خط النهاية بوقت إجمالي قدره 53.47 دقيقة.

وتقدم صاحب الأرض على الثنائي زكريا العوفي وملاحه عمار البلوشي (ميتسوبيشي إيفو9) المتأخر بفارق 20 ثانية (54.07 د.)، في وقت حلّ في المركز الثالث فيصل الراشدي وملاحه وليد الراشدي خلف مقود "سوبارو إيمبريزا" بوقت قدره 1:05:15 ساعة.


اقرأ أيضاً: الفورمولا إي: من هم السائقون المرشحون للفوز قبل إنطلاق سباق السعودية 2018؟

وقال الرواحي، الذي فاز للمرة الاولى في مسيرته بكأس المركز الأوّل للترتيب العام، ويشارك بألوان فريق "توب تيم عُمان" الذي يشرف على إدارته الاردني إبراهيم الشيخ: "أنا سعيد جداً بهذه المشاركة وبالفوز بالمركز الأول مع الملاح المتميز عطا الحمود. كانت المنافسة حامية مع مجموعة من المتسابقين على تضاريس مختلفة وكان هدفنا منذ البداية الفوز، وهذه المشاركات تعطيني المزيد من الخبرة على أمل تحقيق المزيد من الإنتصارات المحلية والدولية".



ونذكر أن الرواحي (21 عاماً) نجح في إنهاء الجولة الاولى لبطولة عُمان في مركز الوصافة خلف العوفي نفسه، ويشارك في بطولة بلاده على متن سيارة "سوبارو إيمبريزا ن14" طراز عام 2009 (برودرايف) إعتاد على قيادتها في بطولة الشرق الأوسط للراليات وتحديداً في راليات الأردن وقبرص والكويت وقطر خلال الموسم المنصرم، وقد عمد الفريق الفني إلى صيانتها بالكامل كي تكون جاهزة للتحديات.

ويعتبر الرواحي، الذي يحظى بدعم من والده سليمان، من السائقين الشبان وهو يخوض عامه الأوّل على ساحة بطولة الشرق الأوسط للراليات، ويأتي من خلفية سباقات الكارتنغ حيث بدأ في سن الـ 9 أعوام مع هدف إكتساب أكبر قدر ممكن من الخبرة داخل المراحل الخاصة بالسرعة.


إقرأ أيضاً:تعرف على سيباستيان لوب.. بالأرقام

وحلّ في المركز الرابع في الترتيب النهائي وفي المرتبة الأولى للمجموعة "أ" السائق وهيب الخروصي مع ملاحه وديع الخروصي على متن "تويوتا ياريس" ( 1:02:44 س.)، وتلاهما خامساً ثنائي الـ "سوبارو إيمبريزا" زكريا العامري وملاحه عبدالله العامري ( 1:30:05 س.)، وسائق فريق "في رايسينغ" هيثم صومار وملاحه إيهاب صومار على متن "إيفو6" ( 1:42:16 س.).



وشهدت هذه الجولة مشاركة 8 أطقم إنطلقت في تمام الساعة 9:30 صباحاً لإجتياز المرحلة الإستعراضية بمدنية سندان الصناعية بحلبان بلغت مسافتها 1.9كيلومتر، حيث سجل زكريا العوفي إسمه على قمة لائحة التوقيت بفارق 16 ثانية عن صاحب المركز الثاني.

لاحقاً توجهت الفرق إلى مرحلة "الخوض" (19.2 كلم) حيث واجه السائق المخضرم خالد صومار مع ملاحه غيث القاسمي (إيفو6) مشكلة ميكانيكية وضعتهم خارج منافسات الرالي، وتكرر الأمر ذاته في مرحلة "سعال" (15.5 كلم) حيث عانى المتسابق محمد المزروعي وملاحه وائل الشيباني (تويوتا ياريس) من مشكلة ميكانيكية حالت دون تمكنهم من إكمال المرحلة وأعلنا إنسحابهما.



وبعدها توجه المتسابقون إلى موقف الصيانة استعداداً لإكمال المراحل المتبقية مع بقاء 6 فرق ضمن إطار المنافسات، فخرجت 6 سيارات لخوض مرحلة "البطحاء" (15.4 كلم)، ومن ثم إلى المرحلة الأخيرة "خرس" (19.1 كلم)، حيث تمكن عبدالله الذي كان يتخلف بفارق 3 ثوانٍ عن العوفي من إنتزاع المركز الأوّل بعدما تقدم بفارق 23 ثانية على منافسه، لتشير ورقة الاوقات إلى تقدمه بفارق من 20 ثانية عن وصيفه.

وقام بتتويج المتسابقين، وسط أهازيج الفنون الشعبية العُمانية وعروض السيارات والدراجات في مدينة سندان الصناعية بحلبان، سعاد الشيخ علي بن ناصر المحروقي أمين عام مجلس الشورى وبحضور سعادة محمد بن سليمان الكندي عضو مجلس الشورى رئيس مجلس إدارة سندان للتطوير، والعميد.م سالم بن علي المسكري رئيس مجلس إدارة الجمعية العُمانية للسيارات.



وساهم الجميع في إنجاح هذه الجولة مع مشاركة فريق خاص للتغطية اللاسلكية ومتابعة حركة سير الأطقم في جميع مراحل الرالي، كما أشرفت الجمعية السلطانية العُمانية لهواة اللاسلكي على مهمة الاتصالات، وتواجد فريق مارشال عُمان بجوار فرق الدعم الأخرى المشاركة في هذه الجولةـ إلى جانب الجهود التي بذلها فريق عُمان الطبي لرياضة المحركات، والجهود الحثيثة لشرطة عُمان السلطانية...

وتسعى الجمعية العُمانية للسيارات جاهدة في رفع ورقي رياضة المحركات في السلطنة وذلك من خلال تنظيم مجموعة من البطولات المحلية والإقليمية والدولية، لاستقطاب عشاق هذه الرياضة وتحفيزهم على ممارستها بشكل آمن وفقا للقواعد والمعايير التي يضعها الاتحاد الدولي للسيارات، والتي يشرف على تنفيذها خبراء ومراقبين من السلطنة وخارجها.


الترتيب العام النهائي:

المركز ـ السائق ــ الملاح/ السيارة/   التوقيت

1ـ عبدالله الرواحي ــ عطا الحمود/ سوبارو إيمبريزا ن14/   53:47 دقيقة

2ـ زكريا العوفي ــ عمار البلوشي/ ميتسوبيشي إيفو9/    54.07 د.

3ـ ـ فيصل الراشدي ــ وليد الراشدي/   سوبارو إيمبريزا/    1.02.15 ساعة

4ـ وهيب الخروصي ــ وديع الخروصي/  تويوتا ياريس/     1.02.44 س.

5ـ زكريا العامري ــ عبدالله العامري/  سوبارو إيمبريزا/     1.30.05 س.

6ـ ـ هيثم صومار ــ إيهاب صومار/  ميتسوبيشي إيفو6/   1.42.16 س.


نصف موسم 2018/2019: ليفربول.. حتى لا تتبخر الأحلام