على الهامش

بالفيديو.. 10 فرص محققة أهدرها هيغوايين بطريقة كارثية

أهدر هيغوايين فرصة حسم لقب كوبا أميركا وحرم منتخبه من اعتلاء منصة التتويج بعد 23 عاماً من الصوم عن الألقاب

20 ديسمبر 2018

يعود المهاجم الأرجنتيني غونزالو هيغوايين الى بقعة الضوء من جديد لكن ليس بسبب أههدافه الغزيرة في شباك الأندية الايطلية أو أرقامه الكبيرة التي يُحطمها مع ناديه نابولي، بل بسبب هواية قديمة عاد ليمارسها ويودي من خلالها بآمال كل من وقف بصفّه وشجّعه إن كان مع أنديته السابقة أو مع منتخب بلاده.  


أهدر هيغوايين فرصة حسم لقب كوبا أميركا وحرم منتخبه من اعتلاء منصة التتويج بعد 23 عاماً من الصوم عن الألقاب، الجملة باتت مألوفة جداً بسبب الفرص الحاسمة العديدة التي أهدرها سابقاً في المباريات الحاسمة.


وفيما يلي أبرز 10 فرص ضائعة أهدرها هيغوايين وأضاع معها فرص بالتتويج:


- مع ريال مدريد في دور الـ16 في دوري أبطال اوروبا امام ليون:

اهدر في هذه المباراة هيغوايين فرصة وجهاص لوجه مع حارس ليون وأهد فرصة تقدم ناديه بنتيجة 2-0، ليخرج بعدها النادي الملكي من البطولة بعد تعادل ايجابي.

>


- الإقصاء من كأس الملك:

 إحدى الانفرادات التي لن ينساها المدريديستا، فبعد خطأ فادح من المدافع جيرارد بيكيه وجد "بيبيتا" نفسه أمام بينتو ليهدرها بغرابة وتنتهي المباارة بنتيجة 2-2 ويُقصى ريال مدريد.

>


- الإقصاء من دوري الأبطال امام دورتموند في نصف النهائي:

حصل ريال مدريد في أولى دقائق هذه المباراة على 3 فرص محققة، الا ن هيغوايين كان له رأي آخر أمام الحارس فانديرفيلر

>


- التسبب بعدم تاهل نابولي الى دوري أبطال أوروبا:

في مباراة حاسمة على المركز الثالص الذي يضمن التأهل الى دوري أبطال اوروبا تواجه كل من نابولي ولاتزيو اهدر هيغوايين هدفاً محققاً ليسجّل بعدها بدقيقتين.

>


- إهدار فرصتين بهجمة واحدة:

شاهد فرصتين لن ترى مثلهما سوى مع خبرات هيغوايين


- أسوأ إخفاق في تاريخه .. أمام كييفو فيرونا

ميليمرترات امام المرمر وأخفق غونزالو هيغوايين في إدخال الكرة في الشباك

>


- نهائي كأس العالم 2014 أمام المانيا

كان غونزالو على بعد خطوة واحدة من دخول التاريخ الا انه قرر البدء بمسلسل الاطاحة بآمال بلاده الذي سيستمر لاحقاً مع بطولتي موبا أميركا

>


- نهائي كوبا أميركا 2015 امام تشيلي

في الدقائق الأخيرة من عمر المباراة وبعد تعادل سلبي حكم دقائق المباراة أضاع هيغوايين فرصة التتويج القاري بعد التتويج العالمي.

>


- نهائي كوبا أميرما 2016 امام تشيلي

الاخفاق المدوي الأكبر لما حصل بعده من تداعيات كارثية تمثلت بانهيار المنتخب الأرجنتيني.

>


صلاح "الغطاس".. قصة الخبث الكبرى
تشافي يلفت أنظار مسؤولي برشلونة الى ظهير بايرن ميونيخ
سوريا ورحلة السقوط الآسيوي الذي بدأ قبل 11 عاماً!
شارك غرد بريد

في هذا المقال