على الهامش

فيديو: كاكا أسطورة ميلان الذي حمل الضغينة لليفربول

كاكا يتحدث عن صدمة السقوط أمام ليفربول

20 ديسمبر 2018

لايزال البرازيلي ريكاردو كاكا أسطورة نادي ميلان الإيطالي السابق ونجم نادي أورلاندو سيتي الأمريكي يتذكر خسارته وسقوطه أمام ليفربول الإنكليزي في نهائي دوري أبطال اوروبا لكرة القدم عام 2005.

وكان ليفربول قد حسم اللقب بركلات الجزاء عقب عودته التاريخية بالمباراة وذلك عقب نهاية شوط المباراة الأول بتقدم ميلان بثلاثية نظيفة.


>


وخلال تصريحات صحفية العام الماضي وعند سؤاله عن هذه المباراة قال كاكا: " مازلت لا أستطيع تخيل ما حدث لا اعرف كيف خسرنا اللقب ونحن نمتلك تلك الكتيبة من المدافعين الأقوياء ".

وتابع: " كان لدينا كافو ونيستا وستام ومالديني بالرواق الخلفي ولا أصدق كيف إستقبلنا ثلاثة أهداف في ظرف ستة دقائق فقط ".


إقرأ أيضاً: حقائق مثيرة عن مباريات اليوم في الكالتشيو



ومنذ هذا الحين حمل كاكا ضغينة كبيرة ضد ليفربول ظهر ذلك جلياً عقب مرور عامين فقط من نهائي إسطنبول فبلغ الفريقان نهائي البطولة عام 2007 ونجح ميلان في الثأر والفوز بثلاثية نظيفة والتتويج باللقب.

وعلى الرغم من عدم إحرازه لأهداف إلا أن كاكا ساهم بشكل كبير في إسقاط ليفربول بتلك المباراة وقنص النجمة الغالية للروسونيري في هذا النهائي.

صلاح "الغطاس".. قصة الخبث الكبرى
تشافي يلفت أنظار مسؤولي برشلونة الى ظهير بايرن ميونيخ
سوريا ورحلة السقوط الآسيوي الذي بدأ قبل 11 عاماً!
شارك غرد بريد

في هذا المقال