الدوري الأوروبي

الدوري الأوروبي: يونايتد يضمد جراحه المحلية وثنائية بيبي تنقذ آرسنال

بوروسيا مونشنغلادباخ يقتنص التعادل أمام روما.. وسقوط لاتسيو
AFP
24 أكتوبر 2019

ضمد نادي مانشستر يونايتد الانكليزي جراحه المحلية بفوز قاري على أرض خصمه العنيد بارتيزان بلغراد الصربي بنتيجة 1-صفر الخميس، ضمن الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الثانية عشرة لمسابقة الدوري الاوروبي "يوروبا ليغ".

ويدين يونايتد بالفوز إلى مهاجمه العائد من الاصابة الفرنسي أنتوني مارسيال صاحب هدف النقاط الثلاث من ركلة جزاء في الدقيقة 43.

وبعد أن بدأ مشواره القاري بفوز صعب على استانا الكازاخستاني 1-صفر، عجز يونايتد عن تحقيق الفوز في أي من مبارياته الست التالية في جميع المسابقات باستثناء واحدة حسمها بركلات الترجيح على فريق الدرجة الثانية (الثالثة فعليا) روتشدايل في الدور مسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة.

والفوز هو الاول ليونايتد خارج ملعبه في مختلف المسابقات منذ 6 اذار/مارس الماضي عندما حقق فوزا تاريخيا على باريس سان جرمان الفرنسي 3-1 على ملعب بارك دي برانس في دوري ابطال اوروبا.

ولم يرتق مستوى رجال المدرب النروجي أولي غونار سولسكاير إلى قدر الآمال المعقودة على بطل انكلترا اذ يحتل المركز الرابع عشر في الدوري المحلي برصيد 10 نقاط بعد تسع مراحل.

في صربيا، كان جيسي لينغارد قريبا من تسجيل هدف السبق ليونايتد ولكن تسديدته من خارج منطقة الجزاء اصطدمت بالقائم الايسر (37).

ورد بارتيزان بكرة صاروخية من المهاجم النيجيري الشاب عمر صديق وقف لها القائم الايسر ليونايتد (40).

واحتسب الحكم ركلة جزاء بعد خطأ على ابن اكاديمية النادي براندون وليامس، ترجمها مارسيال الى هدف السبق (43).

بدأ صاحب الارض الشوط الثاني ضاغطا فحصل على فرصة تسجيل هدف التعادل بعدما راوغ الغيني سيدوبا سوما دفاع فريق "الحمر" وسدد كرة تصدى لها الحارس الارجنتيني سيرخيو روميرو (52)، قبل ان يعود الاخير الى الواجهة مجددا بصدة أخرى لرأسية من الياباني تاكوما اسانو (83).

وألحق فريق "الشياطين الحمر" الخسارة الاولى ببارتيزان بلغراد على ارضه في 11 مباراة قارية قبل مباراة الخميس، حيث فاز في ثماني وتعادل في ثلاث.


وفي مباراة ثانية ضمن المجموعة ذاتها، أكرم اي زد الكمار الهولندي وفادة ضيفه أستانا الكازاخستاني بفوزه عليه بسداسية نظيفة، سجلها تيون كوبمينيرز (39 و83 من ركلتي جزاء)، ومايرون بوادو (43) وكالفن ستنغس (77) والياباني يوكيناري سوغاوارا (85) واسامة إدريسي (90).

وعزز يونايتد صدارته برصيد سبع نقاط أمام اي زدالكمار (5)، وتجمد رصيد بارتيزان عند أربع نقاط في المركز الثالث، فيما يحتل أستانا قاع الترتيب بدون أي نقطة.

وفي المجموعة السابعة فرط بورتو البرتغالي بتقدمه بهدف للكولومبي لويز دياز في الدقيقة 36، بعدما نجح ضيفه غلاسكو رينجرز الاسكتلندي بفرض التعادل الايجابي بفضل مواطن دياز، ألفريدو موريلوس (44).

وفي مباراة ثانية في المجموعة ذاتها حقق يونغ بويز السويسري فوزا مستحقا على ارضه أمام فينورد الهولندي بنتيجة 2-صفر، بفضل ركلتي جزاء تناوب على تسجيلهما العاجي روجيه اسالي (14) والكاميروني جان - بيار نسامي (28).

ويتصدر يونغ بويز ترتيب الفرق برصيد ست نقاط بفارق نقطتين عن  غلاسكو رينجرز في المركز الثاني بفارق الاهداف عن بورتو الثالث، فيما يقبع فينورد في القاع برصيد ثلاث نقاط.

اقرأ أيضاً: هالاند يتفوق على كريستيانو وميسي ويعادل بنزيمة

وفي المجموعة العاشرة انتزع بوروسيا مونشنغلادباخ متصدر الدوري الالماني تعادلا في الدقائق القاتلة من مضيفه روما الإيطالي، بفضل البديل لارس ستيندل من ركلة جزاء احتسبها الحكم اثر لمسة يد على فريق العاصمة الايطالية (90+5).

وتقدم روما بفضل نيكولو زانيولو بعدما ارتقى عاليا لركلة ركنية حولها برأسه إلى شباك الحارس السويسري يان سومير (32).

وسجل صاحب الارض هدفا ثانيا بعد هجمة مرتدة أنهاها البوسني إدين دزيكو في الشباك، إلا أن الحكم الغى الهدف بداعي التسلل (35).

وفي مباراة ثانية في المجموعة ذاتها، فاز باشاك شهير التركي على ضيفه فولفسبيرغ النمسوي المشارك في المسابقة القارية للمرة الأولى بنتيجة 1-صفر، سجله إرفان جان كاهفيتشي (78).


وحافظ روما على صدارة الترتيب برصيد خمس نقاط، متقدما بفارق نقطة عن باشاك شهير في المركز الثاني الذي يتقدم بدوره بفارق الأهداف عن فولفسبيرغ الثالث، فيما يتذيل مونشنغلادباخ الترتيب برصيد نقطتين.


أما على ملعب الامارات في شمال لندن، فقد قاد العاجي نيكولا بيبي فريقه ارسنال الى فوز مثير على فيتوريا غيمارايش البرتغالي 3-2 ضمن منافسات المجموعة السادسة بتسجيله هدفين في الدقائق العشر الاخيرة بعد دخوله احتياطيا في ربع الساعة الاخير.

وتقدم الضيوف بهدف للانكليزي ماركوس ادواردز (8)، لكن البرازيلي غابريال مارتينيلي ادرك التعادل من كرة رأسية (32). بيد ان فيتوريا تقدم مجددا بواسطة بروتو دوارتي بعد هجمة مرتدة سريعة (36).

وقدم ارسنال اداء مخيبا معظم فترات المباراة لكن بيبي المنتقل اليه من ليل الفرنسي الصيف الماضي مقابل 80 مليون يورو نجح في انتشال فريقه من الهزيمة عندما ادرك له التعادل من ركلة حرة مباشرة سددها بيسراه قبل نهاية المباراة بعشر دقائق، قبل ان يمنحه النقاط الثلاث بسيناريو مماثل في الوقت بدل الضائع.

والفوز هو الثالث تواليا لارسنال في هذه المسابقة فخطا بالتالي خطوة هائلة لبلوغ الدور التالي.

وفي المجموعة ذاتها، تغلب اينتراخت فرانكفورت الالماني على ستاندارد لياج البلجيكي 2-1.

وفي المجموعة الاولى، حقق اشبيلية الفائز بلقب هذه المسابقة خمس مرات فوزا صريحا على دوديلاتج من لوكسمبورغ بثلاثية نظيفة سجلها فرانكو فاسشكيز (48 و75) ومنير الحدادي (78).

وفي المجموعة الخامسة، قلب سلتيك الاسكتلندي تخلفه بهدف امام لاتسيو الايطالي الى فوز 2-1. سجل راين كريستي (67) وكريستوفر جوليان (89) بعد ان تقدم لاتسيو بواسطة مانويل لاتزاري (40).


تابعوا صفحة الكرة السعودية على انستغرام

بالفيديو.. مصر تقتنص فوزًا صعبًا من مالي بافتتاح أمم إفريقيا
"طائرة" تتسبب بفقدان ريال مدريد لخدمات نجمه أمام بيتيس
أخبار الأهلي: رسائل فايلر.. ومفاوضات صفقتي بيراميدز
شارك غرد شارك

في هذا المقال