الدوري الإسباني

4 أمور تشير إلى حاجة ريال مدريد لهازارد

يحتاج ريال مدريد إلى نجم يمتلك شعبية كبيرة بعد رحيل رونالدو إلى جانب قدرات هازارد الهجومية التي تجعله مناسباً للنادي الملكي.

21 ديسمبر 2018

ارتبط اسم البلجيكي ادين هازارد بالانتقال إلى ريال مدريد في الآونة الأخيرة في ظل ما يقدمه النجم من مستويات رائعة مع تشيلسي في الدوري الإنجليزي حيث أعاد ماوريزيو ساري اكتشافه هجومياً حيث أنه يتصدر قائمة هدافي الدوري الإنجليزي في هذا الموسم بتسجيله 7 أهداف ناهيك عن صناعته ل3 آخرين وفي المقابل عانى ريال مدريد من بداية سيئة في موسمه الجديد مما قد يجبر الفريق إلى إبرام بعض الصفقات الكبيرة في أقرب وقت ممكن وفي هذا التقرير نستعرض أبرز 4 دلائل تشير إلى حاجة النادي الملكي للتعاقد مع نجم البلوز.


اقرأ أيضاً: ريال مدريد يقرر التخلي عن بيل!



رحيل رونالدو



تسبب رحيل كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد الكثير من الأزمات التي عاشها الميرينغي حيث واجه الفريق انخفاضاً في الأرباح الاقتصادية التي كان يجنيها نتيجة وجود النجم البرتغالي وأنه أحد أبرز الوجوه المرغوب فيها إعلامياً وفنياً فوجود لاعب بقيمة رونالدو في الفريق يمنحه ثقة كبيرة للاعبين إضافة إلى المستوى الفني وقدرته القيادية وإمكانياته التهديفية التي كانت سبب في جزء كبير أهداف ريال مدريد في السنوات الأخيرة حيث أصبح مشجعو الميرينغي بحاجة إلى رؤية نجم آخر وفي نفس الوقت فشل غاريث بيل في تأدية هذا الدور مما يجبر إدارة النادي الملكي للبحث عن البديل المناسب والذي من المتوقع أن يكون البلجيكي إدين هازارد.


كثرة الإصابات


هازارد أمام بورنموث


لا يمتلك ريال مدريد الكثير من الحلول الهجومية فهو يمتلك 4 لاعبين يعتمد عليهم بشكل كبير في الخط الأمامي وهم بيل، بنزيمة، أسينسيو وأحياناً إيسكو فالأخير قد تعرض للإصابة واجه فيها لوبيتيغي مشاكل تكتيكية حيث أنه لم يجد العنصر المناسب لتنفيذ أفكاره على أرض الملعب بينما يعاني الويلزي غاريث بيل من كثرة الإصابات ناهيك عن أنه لم يكن مقنعاً حتى الآن لجماهير النادي الملكي ويواجه بنزيمة مشكلة جفاف تهديفي ليست بالجديدة على الفريق الملكي وفي نفس الوقت لا يستطيع أسينسيو في الحفاظ على ذات تألقه في كل المباريات التي يخوضها ريال مدريد.




ضعف الأداء الهجومي


هازارد مع تشيلسي


أصبح ريال مدريد يعاني هجومياً بشكل واضح مع فشل الفريق في استغلال الفرص فقد فشل الميرينغي في تسجيل أي هدف في آخر 4 مباريات خاضها في مختلف المسابقات وهذا الأمر يعتبر غريباً على ما شاهدته الجماهير في السنوات الأخيرة من الأداء الهجومي الكاسح وتسجيله لعدد وافر من الأهداف على عكس ما يقدمه في هذا الموسم حيث سجل الفريق 12 هدفاً فقط بمتوسط 1.5 هدف في المباراة على عكس الموسم الماضي حيث أحرز 94 هدفاً في 38 مباراة أي ماي قرب 2.5 هدف في المباراة ناهيك عن مشكلة بنزيمة التهديفية وفشله في استغلال الفرص وبالتالي التعاقد مع هازارد قد يوفر حلاً هجومياً جيداً للفريق.

أسلوب لوبيتيغي



لن يعاني البلجيكي إدين هازارد مع ريال مدريد خاصة مع تعاقد الميرينغي مع رفيقه ثيبو كورتوا والذي كان معه في تشيلسي وبالتالي سيسهل عليه التأقلم في إسبانيا ولكن الأهم هو أن أسلوب هازارد يلائم كثيراً ما يريد تطبيقه لوبيتيغي في ريال مدريد حيث أنه يسعى لتقديم كرة هجومية تعتمد على الاستحواذ ولعب التمريرات القصيرة مع منح اللاعبين الفرصة في تقديم قدراتهم الفردية واستغلالها لصالح الفريق وكل هذه الأمور تنطبق على هازارد مما يجعله حلاً جيداً للمدير الفني الإسباني في الفترة القادمة.


بارسا DNA: فالفيردي يمحو ميسي من خطته
5 أمور تبشر بنجاح بواتينغ في برشلونة
المدير التنفيذي لليفربول لـ"يوروسبورت عربية": ما يفعله صلاح "جنون".. وهدفنا اللقب الغائب
شارك غرد بريد

في هذا المقال