الدوري الإماراتي

الشارقة يؤكد قانونية مشاركة ميلوني ورافائيل

بوزنجال: الأخبار المتداولة هدفها التشويش على الفريق
عماد النمر
22 أكتوبر 2019

أكد د. جمال صالح، المدير الرياضي لنادي الشارقة، عضو لجنة التعاقدات، أن وجود ومشاركة البرازيلي ماركوس ميلوني مع «الملك الشرقاوي» لا توجد حوله أي شبهات مطلقاً، وقال: «اللاعب ليست له علاقة من قريب أو بعيد بالمشاركة مع منتخب بلاده في المراحل السنية، وإجراءات قيده بصفة لاعب مقيم سليمة 100%، وأن اللاعب من الكفاءات الجيدة بالفريق، وأنه منذ فترة طويلة يتواجد مع الفريق، وتم قيده بعد القناعة الفنية الكاملة من عبدالعزيز العنبري مدرب الفريق»، وأضاف: «اللاعب البرازيلي الآخر، وهو رافائيل دوسانتوس، لم يلعب رسمياً لمنتخب البرازيل، ولكن يبدو أن الصورة التي جمعته مع نجم المنتخب البرازيلي نيمار هي التي أثارت حوله الضجة الكبيرة، وأن التعاقد معه كلاعب مقيم سليم تماماً». 


كما أكد عضو مجلس إدارة نادي الشارقة الرياضي مشرف الفريق الأول لكرة القدم، محمد سعيد بوزنجال، سلامة موقف اللاعب البرازيلي رافائيل ريسندي، بعدم اللعب لمنتخب بلاده، قبل التعاقد معه قادماً من نادي فلومينسي البرازيلي وتم قيده في فئة اللاعب المقيم، وذلك بعدما تداولت بعض مواقع التواصل الاجتماعي أن رافائيل لعب لمنتخب البرازيل، ونشرت صورة للاعب مع لاعب المنتخب البرازيلي نيمار، وهما بقميص منتخب البرازيل، وأشار زنجال إلى أن إثارة مثل هذا الحدث في هذا التوقيت هدفه التشويش على الفريق الذي يتصدر حالياً ترتيب الدوري.

وتنص اللائحة التنفيذية لرابطة المحترفين على أنه «يجب أن يكون اللاعب المسجل بفئة المقيمين لديه إقامة سارية في الدولة، ولا يجوز تحويل تسجيل اللاعبين الأجانب المسجلين سابقاً في فئة اللاعب الأجنبي إلى فئة اللاعب المقيم، وألا يكون اللاعب المسجل بفئة المقيمين في الدولة أو مواليد الدولة قد مثل أي دولة أخرى في أي مسابقة كرة قدم دولية رسمية، وفقاً لما ينص عليه النظام الأساسي للاتحاد الدولي لكرة القدم». وقال بوزنجال لـ«الإمارات اليوم» رداً على ما تم تداوله أن اللاعب رافائيل لعب لمنتخب بلاده: «نادي الشارقة سبق أن خاطب في هذا الخصوص الاتحاد البرازيلي لكرة القدم للتأكد من سلامة موقف اللاعبين رافائيل وماركوس ميلوني بعدم اللعب لمنتخب بلدهما قبل قيدهما في صفوف الشارقة ضمن فئة اللاعب المقيم». وأشار بوزنجال الى أن الصورة التي راجت لرافائيل مع نيمار على مواقع التواصل الاجتماعي قديمة.

وسجل رافائيل الذي لعب بديلاً في مباراة فريقه مع الوصل الهدف الرابع للشارقة في مرمى الوصل خلال مباراة الفريقين في كأس الخليج العربي التي انتهت بفوز الشارقة بأربعة أهداف نظيفة، فيما سجل ماركوس هدف الشارقة الخامس في شباك الوصل خلال المباراة التي جمعت الفريقين يوم السبت الماضي في الجولة الرابعة من دوري الخليج العربي. وكان الشارقة قد قام خلال أكتوبر الجاري بقيد رافائيل في فئة اللاعب المقيم في اليوم الأخير لفترة الانتقالات الصيفية، كما ضم النادي أيضاً اللاعب البرازيلي ماركوس ميلوني في فئة اللاعب المقيم بعقد لمدة ثلاث سنوات.


من جانب آخر، أكد بوزنجال أن استقرار التشكيلة التي يلعب بها الفريق منذ الموسم الماضي، والمنافسة القوية بين اللاعبين الاساسيين في التشكيلة والبدلاء أحدثتا الفارق في الفريق الذي يتصدر حالياً ترتيب فرق دوري الخليج العربي برصيد 12 نقطة، واصفاً لاعب الفريق المحترف البرازيلي إيغور كورنادو بالورقة الرابحة لأي فريق ولديه الحلول، مشدداً على أن الشارقة جدد عقد اللاعب للاستمرار مع الشارقة حتى 2023 في اعقاب المستوى الفني المتطور الذي قدمه مع الفريق، مشيراً إلى أن إيغور يعد متعة الدوري وهناك من بات يتغنى به، مؤكداً أن الشارقة استفاد حتى الآن بنسبة 60% من قرار مشاركة اللاعبين المقيمين، مؤكداً أن طموح الفريق هو البقاء في المقدمة حتى نهاية الدوري. وقال بوزنجال: «الأمور التي صنعت الفارق تتمثل في وقفة مجلس الإدارة من خلال توفيره الدعم والمتطلبات الخاصة بالفريق والاستقرار الفني والاداري والتشكيلة المتجانسة من اللاعبين، بعدما أبقى على المدرب عبدالعزيز العنبري على التشكيلة التي خاض بها الفريق دوري الموسم الماضي، فضلاً عن وجود دكة بدلاء تضم لاعبين بمستوى اللاعبين الأساسيين، والدليل على ذلك المستوى الفني الذي قدمه الفريق أمام الوصل وفاز عليه بأربعة أهداف نظيفة بتشكيلة جلّها من البدلاء في كأس الخليج العربي». وأوضح بوزنجال: «باتت هناك منافسة كبيرة بين اللاعبين الأساسيين والبدلاء في الفريق»، وأكمل: «على الرغم من افتقاد الفريق اثنين من لاعبيه الاساسيين، هما ماجد سرور بسبب الإيقاف وسيف راشد بداعي الإصابة، فان اللاعبين البدلاء اثبتوا وجودهم مع الفريق، فهناك مجموعة من اللاعبين، منهم عبدالباسط محمد والبرازيلي ميلوني وماركوس ورافائيل». وعما يميز فريق الشارقة عن بقية الفرق الأخرى في الدوري، أكد بوزنجال أن الفريق يتميز باسلوبه، بجانب أن النادي يتميز أيضاً بروح الاسرة والتجانس والتآلف بين اللاعبين والجهازين الفني والإداري والكادر الطبي.

ورداً على سؤال عما اذا كان للشارقة نفس طويل يمكنه من الاستمرار في المنافسة والمحافظة على الصدارة، أكد أن الشارقة يمكنه إكمال المشوار، لافتاً الى أن المنافسة في الدوري لاتزال في بدايتها، وأن الامور يمكن أن تتغير في الدور الثاني بدخول بعض الفرق في المنافسة، مثل الجزيرة والنصر.

بالفيديو.. مصر تقتنص فوزًا صعبًا من مالي بافتتاح أمم إفريقيا
"طائرة" تتسبب بفقدان ريال مدريد لخدمات نجمه أمام بيتيس
أخبار الأهلي: رسائل فايلر.. ومفاوضات صفقتي بيراميدز
شارك غرد شارك

في هذا المقال