الدوري الإنكليزي الممتاز

بين موسمين: هازارد.. موسم الوداع

مقارنة بين أداء هازارد في آخر موسمين
عمرو البنان
23 يوليو 2019

بين موسمين هي فقرة نوضح من خلالها الاختلاف بين أداء أبرز اللاعبين خلال أخر موسمين وكيف أثر ذلك على مستوى اللاعب وهل كان للأفضل أم للأسوأ.


اقرأ أيضًا: بين موسمين: مبابي.. جوهرة كرة القدم الفرنسية


كان إدين هازارد اللاعب الأفضل في تشكيلة تشيلسي في موسم 2018/2019 حيث سجل 16 هدفًا وصنع 15 آخرين من المشاركة في 37 لقاء في الدوري الإنجليزي حيث لعب في مركز الجناح الأيسر في خطة 4-3-3، بينما نجح البلجيكي في تسجيل 12 هدفًا وصناعة 4 آخرين من المشاركة في 34 مواجهة في البريميرليغ في موسم 2017/2018 ولعب في مراكز الوسط المهاجم ورأس الحربة الثاني في خطتي 3-5-2 و3-4-2-1.


مقارنة بالأرقام بين أداء إدين هازارد في آخر موسمين


المراوغة والتحكم في الكرة

انخفض متوسط المراوغات للنجم البلجيكي في الموسم الأخير مع تشيلسي حيث أصبح 3.7 في المباراة بعد أن كان 4.9 وكذلك ارتفع متوسط فقدانه للكرة نتيجة اللمس الخطأ من 1.9 إلى 2.4 في المباراة ولكنه حافظ على ذات متوسط فقدانه للكرة نتيجة ضغط الخصم والذي كان 2.3 في المباراة.


بالرغم من مشاركة هازارد في مركز الجناح في الموسم الأخير إلا أنه كان غير مطالب باستغلال مهارته الفردية وتركيز دوره على التمرير وصناعة اللعب في منظومة ساري مع البلوز لذا كان السبب في انخفاض متوسط المراوغات.


التمرير وصناعة الفرص

تحسنت قدرة إدين هازارد في التمرير وصناعة الفرص مع تشيلسي في آخر موسم حيث ارتفع متوسط خلق الفرص بنسبة طفيفة من 2.5 إلى 2.6 في المباراة وارتفع متوسط عدد التمريرات في المباراة بشكل لافت من 40.3 إلى 49.2 وتحسنت دقتها من 83.6% إلى 84.3%.


أسلوب ساري كان السبب في تحسين قدرات البلجيكي في خلق الفرص والتمرير واعتماد الإيطالي على التمريرات القصيرة كان سببًا في ارتفاع عدد تمريرات هازارد وصناعته ل11 هدفًا أكثر من عدد تمريراته الحاسمة في موسم 2017/2018.


الفعالية الهجومية

تطورت الفعالية الهجومية لصاحب ال28 عامًا مع ارتفاع في متوسط التسديدات من 2.1 إلى 2.5 في المباراة ودقتها أصبحت 73% بدلاً من 70% وارتفعت حصيلته التهديفية من 12 إلى 16 هدفًا.


لم يقف دور هازارد في صناعة اللعب فقط بل كان عليه تأدية بعض الأدوار التهديفية خاصة من خلال التحرك نحو العمق والتسديد خصوصًا مع معاناة الفريق الإنجليزي في ضعف القدرات التهديفية لرؤوس الحربة .


المساهمة الدفاعية

لم تتغير المساهمة الدفاعية لإدين هازارد بشكل كبير في الموسم الأخير فقد ارتفع متوسط التدخلات من 0.2 إلى 0.4 في المباراة وارتفع متوسط الاعتراضات بنسبة طفيفة من 0.1 إلى 0.4 في المباراة وحافظ على ذات متوسط ارتكابه للمخالفات الذي كان 0.4 في المباراة.


لم يطبق ماوريزيو ساري الضغط على مدافعي الخصم وبالتالي لم يكن على هازارد تقديم الأدوار الدفاعية من أجل استرداد الكرة خاصة مع وجود 3 لاعبين في الوسط عليهم تأدية هذا الدور.


تقييم فريق عمل يوروسبورت لأفضل 100 لاعب في أوروبا موسم 2018-19 (اللاعبون 21-30)

تعرف إلى موعد مباراة الأهلي والنجم الساحلي والقنوات الناقلة
أخبار برشلونة: عودة كوتينيو وقرب التوقيع مع اوباميانغ أو رودريغو
تويتر يتفاعل: محمد صلاح يفك عُقدة مانشستر يونايتد
شارك غرد شارك

في هذا المقال