الدوري المصري

اليورو الرقمى: أحمد فتحى يعادل رقم تريكة فى الأهلى

نجوم صنعت تاريخا

03 يناير 2018

محمد أبوتريكة، وأحمد فتحى وجهان لعملة واحدة، تشابهت فى الكثير من تفاصيلها، تميزا بالخلق الرفيع، ومحبة الجماهير المصرية عامة، والأهلوية خاصة، أبدعا على المستوى المحلى والقارى، ونجحا فى تسطير أسميهما فى سجلات الأساطير للكرة المصرية.

شارك بالأمس أحمد فتحى ابن مدينة بنها المولود فى "10 نوفمبر 1984" للمرة رقم "287" بقميص الأهلى الذى انضم إليه فى يناير "2008"، بعد أن أعاره الأهلى لكاظمة الكويتى "يوليو 2007"، ولعب قبلهما للإسماعيلى، وشيفليد الإنجليزى، متساويا مع الأسطورة الخالدة للأهلى مطلع القرن الجديد محمد أبوتريكة المولود فى ناهيا قبله بـ"6" سنوات، وتحديدا في "1978".

انضم أبوتريكة للأهلى قبل قدوم فتحى بـ"5" سنوات، وبالتحديد "يناير 2003" قادما من الترسانة.

حقق أحمد فتحى خلال "10" سنوات قضاها فى الأهلى يتخللها نصف موسم معارا لهال سيتى الإنجليزى، وعام لصفوف أم صلال القطرى "2014-2015"، بطولة الدورى "7" مرات، وكأس مصر "مرة"، والسوبر المصرى "4" مرات، ودورى أبطال إفريقيا "3" مرات، والكونفدرالية "مرة"، والسوبر الإفريقى "3" مرات.

لعب فى تلك الفترة "287" مباراة، سجل خلالها "23" هدفا، بواقع "16" هدفا فى "177" مباراة فى الدورى، و"4" أهداف فى "18" مباراة فى كأس مصر، ومباراتين فى السوبر.

كما لعب "80" مباراة إفريقية سجل فيها "3" أهداف، و"7" مباريات فى كأس العالم للأندية، ومباراة فى البطولة العربية.

فى حين سجل محمد أبوتريكة ثالث هدافى الأهلى عبر تاريخه "126" هدفا فى "287" مباراة، وحقق مع الأهلى فى الفترة من "يناير 2003 وحتى ديسمبر 2013" سبع بطولات دورى، وبطولتى كأس مصر، و"6" سوبر محلى، و"5" دورى أبطال إفريقيا، و"5" سوبر إفريقى.

ريال مدريد يحسم رسميا أول صفقات غلاكتيكوس زيدان
تفاصيل راتب زيدان الجديد مع ريال مدريد
بعد زيدان.. ريال مدريد يخطط لاستعادة كريستيانو رونالدو!
شارك غرد شارك

في هذا المقال