الدوري المصري

حيرة لاسارتي تتلاشي بعد عودة 4 مصابين في الأهلي

الأهلي فقد الكثير من لاعبيه في الفترات الماضية بسبب الإصابات، ويعانى أيضًا من ضغط المباريات فى بطولة الدوري
مالك أحمد
14 فبراير 2019

ضغط مباريات كبير يعيشه الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، في الوقت الحالي، ما بين مواجهات محلية وإفريقية، وهو ما تسبب في إرهاق وإصابة العديد من اللاعبين بصفوف الفريق الأحمر، الذي يسعى لاستعادة توازنه مرة أخرى من خلال التتويج بالدوري وبطولة دوري أبطال إفريقيا، بعد مرحلة اهتزاز كبيرة بنهاية العام الماضي، عقب خسارة لقب دوري الأبطال وتوديع البطولة العربية للأندية (كأس زايد) من دور الـ16.


الأهلي فقد الكثير من لاعبيه في الفترات الماضية بسبب الإصابات، وهو عدد كبير لا حصر له مثل أحمد فتحي ومروان محسن ووليد أزارو وعلي معلول وجونيور أجايي وسعد سمير ورامي ربيعة وحسام عاشور ووليد سليمان وغيرهم، إلا أن هناك البعض شفي تماما وعاد للمشاركة لكن مازال هناك بعض اللاعبين في طور عملية التأهيل والعلاج ولكنهم اقتربوا من العودة للمشاركة في التدريبات الجماعية والمباريات مرة أخرى.



اقرأ أيضًا.. 

جلسة بين طلعت يوسف و"أنتوي" فى المقاصة.. ووعد أخير


عقدة "الزمالك المحلي" تطارد جروس أفريقيًا وعربيًا


المارد الأحمر اقترب من استعادة أهم 4 لاعبين خلال الفترة المقبلة وهم أحمد فتحي، الظهير الأيمن، والمهاجمان مروان محسن ووليد أزارو، والجناح وليد سليمان، حيث اقترب هذا الرباعي من العودة للمشاركة، خصوصا وأنهم في المراحل الأخيرة من عمليات التأهيل الطبي والبدني، ومع عودتهم سيصبح أمام المدير الفني الأوروجوياني للمارد الأحمر مارتين لاسارتي، خيارات عدة في أكثر من مركز، تمكنه من القيام بعملية التدوير بشكل أمثل دون أن يتأثر الفريق أو يواجه أي أزمات في الفترة المقبلة والتي ستكون صعبة على الفريق، بسبب تأزم الموقف في البطولة الإفريقية وأيضا لضغط المباريات الكبير في الدوري الممتاز.


عودة أحمد فتحي مرة أخرى للجبهة اليمنى ستمنح لاسارتي أريحية كبيرة في هذا المركز، خصوصا وأنه في الوقت الحالي يعتمد على محمد هاني الذي يؤدي بشكل أكثر من رائع، لكن مازال لديه بعض السلبيات والخاصة بالتغطية الدفاعية، حيث إنه دائما ما يفقد تركيزه في التمركز والتغطية، لكن على المستوى الهجومي يؤدي بشكل جيد، لكن مع عودة "الجوكر" سيحصل الأهلي على دعم دفاعي كبير، نظرا للخبرات الكبيرة التي يتمتع بها، بجانب قوته في الأداء والالتحامات عكس هاني، بجانب أنه في حال تقديم المساندة الهجومية يكون مؤثرا بشكل أكبر من هاني.



اقرأ  أيضًا.. 

أخبار الأهلي: عبدالحفيظ يهدد.. طلب بيبو.. وجوه جديدة


رئيس الزمالك لـ"يوروسبورت عربية": تعديل جدول المسابقات "ذنب اللي يجي عليا"


أما عن مروان محسن ووليد أزارو فعودتهما ستكون بمثابة طوق النجاة للمدير الفني الأوروجوياني، خصوصا وأنه اعتمد في الأيام الماضية على النيجيري جونيور أجايي في مركز المهاجم الصريح ثم عاد به إلى المهاجم الوهمي في طريقة 4/3/3، إلا أن النيجيري تراجع مستواه في آخر مباراتين للفريق، رغم تألقه بشكل لافت في أولى مشاركاته عقب شفائه من الإصابة، فوجود مروان وأزارو سيمنح لاسارتي أريحية كبيرة في اللعب بأي طريقة ما بين 4/2/3/1 أو 4/3/3، خصوصا وأنه يملك في يده جميع الحلول الهجومية التي تؤهله للعب بأي من الطريقتين.


فيما ستكون عودة وليد سليمان بمثابة سلاحا جديدا للفريق، بعد المستوى المتواضع الذي قدمه الثنائي رمضان صبحي وحسين الشحات، الوافدان في الانتقالات الشتوية الماضية، وهو ما دفع لاسارتي لتوجيه الانتقادات لهما بعد الخسارة الأخيرة من فريق سيمبا التنزاني في الجولة الرابعة من دور المجموعات ببطولة دوري أبطال إفريقيا، حيث يجيد وليد أداء 3 أدوار ما بين الجناح الأيمن أو الأيسر أو اللعب كصانع ألعاب، ما يعطي أفضلية له للمشاركة على باقي اللاعبين.

ريال مدريد يحسم رسميا أول صفقات غلاكتيكوس زيدان
تفاصيل راتب زيدان الجديد مع ريال مدريد
بعد زيدان.. ريال مدريد يخطط لاستعادة كريستيانو رونالدو!
شارك غرد شارك

في هذا المقال