الدوري المصري

عوامل تجبر اتحاد الكرة على إلغاء السوبر بين الأهلي والزمالك

أزمة ضغط مباريات الدوري بعد تأهل الزمالك لنهائي الكونفيدرالية.. رئيس الأبيض يرفض خوض القمة قبل أمم أفريقيا.. مشكلة في تحديد مواعيد مباريات كأس مصر
محمد الورداني
15 مايو 2019

استقر مجلس إدارة اتحاد الكرة برئاسة هاني أبو ريدة، على إلغاء مباراة السوبر المحلي للموسم الكروي الجاري، والتي تجمع الأهلي بطل الدوري في الموسم الماضي مع الزمالك بطل الكأس، وكان من المقرر أن تقام بين الدورين الأول والثانى من مسابقة الدوري، وتم تأجيلها لضيق الوقت.

"يوروسبورت عربية" ترصد أبرز العوامل التي تجبر مجلس إدارة اتحاد الكرة على إلغاء البطولة، على رأسها الأزمة التي تواجهها لجنة المسابقات برئاسة عامر حسين في تسكين مباريات الزمالك المؤجلة في الدوري المحلي، بعد تأهل الأخير لنهائى الكونفدرالية، وبات من المؤكد أن تمتد مسابقة الدوري لتنتهي بعد بطولة الأمم الأفريقية التي تستضيفها مصر في الفترة من 21 يونيو إلى 19 يوليو المقبلين، وهو ما يصعب تحديد موعد المباراة.


اتحاد الكرة يواجه أزمة أخرى عنيفة في بطولته الأخرى كأس مصر، وهي تسكين المباريات المتبقية في مسابقة كأس مصر، وبالتالي سيكون من الصعب، إيجاد مساحة زمنية لإقامة مباراة السوبر المحلي، لاسيما أنها تقام خارج مصر منذ عدة سنوات.

من المستحيل أن تقام مباراة السوبر التي تجمع بطلي الدوري وكأس مصر بعد أمم أفريقيا خاصة أننا سنكون على مشارف موسم جديد، وليس من الطبيعي أن يقام السوبر في نهاية الموسم، حيث أنه من المتعارف عليه أن بطولة السوبر تكون بداية للموسم التالي، وهو ما يعني الاكتفاء بمباراة السوبر في بداية الموسم المقبل بين بطلي الدوري والكأس في الموسم الحالي.

يرفض مجلس إدارة نادي الزمالك خوض مواجهة الأهلي في الجولة الأخيرة من بطولة الدوري قبل أمم أفريقيا، وهدد رئيس النادي الأبيض بالانسحاب من الدوري في حالة تحديد اتحاد الكرة موعد مباراة القمة قبل انطلاق "كان 2019"، وبالتالي لن يوافق على مواجهة الأهلي في كأس السوبر، في ظل ضغط المباريات بعد التأهل لنهائي الكونفيدرالية الأفريقية.

تتمسك شركة بريزنتيشن الراعية لاتحاد الكرة بإقامة السوبر في إحدى الدول الخليجية سواء كانت الإمارات أو الكويت أو السعودية، من أجل تحقيق مكاسب مالية وتسويقية ومان حضور أكبر عدد من الجماهير في الجالية المصرية المتواجدة في تلك البلدان، حيث ترفض الشركة إقامة المباراة في مصر، بالإضافة لانشغال بريزنتيشن حاليا بالتجهيز لأمم أفريقيا 2019، وهو ما يصعب من إقامة المباراة.


يدرس مجلس الجبلاية الاكتفاء بإقامة مباراة السوبر للموسم الجديد 2019 / 2020، على أن تقام قبل بداية الموسم المقبل أو ما بين الدورين الأول والثانى للموسم الجديد، فيما سيكون الحل الآخر هو تأجيل المباراة لشهر أغسطس وإقامة مباراتي سوبر في الموسم المقبل، وهو ما يثير سخرية الجميع، حيث يناقش مجلس الجبلاية بالتنسيق مع لجنة المسابقات تأجيل مباراة السوبر للموسم الحالي إلى بعد انتهاء بطولة أمم أفريقيا وإقامتها فى شهر يوليو أو أغسطس وترحيل سوبر 2019 / 2020 إلى منتصف الموسم المقبل من الدوري الجديد، وهو ما سيتم حسمه خلال الأيام القليلة المقبلة بالتنسيق بين اتحاد الكرة ولجنة المسابقات وشركة بريزنتيشن الراعي الرسمي للجبلاية.

وكان الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي توج بطلا لآخر نسخة من بطولة السوبر، بعد فوزه على نظيره المصري البورسعيدي بهدف نظيف، أحرزه المغربي وليد آزارو، خلال المباراة التي أقيمت يوم 12 يناير 2018، على ملعب استاد هزاع بن زايد في الإمارات، حيث استغل آزارو خطأ فادح من أحمد مسعود حارس الفريق البورسعيدي الذي حاول مراوغة المهاجم المغربي ليستخلص الكرة ويودعها في المرمى الخالي معلنا تتويج الأحمر بالبطولة للمرة العاشرة في تاريخه .

فايلر يتراجع عن قراره.. وأيمن أشرف سعيد بالمنتخب
أخبار الأهلي: أشعة للسولية.. جلسة فايلر والخطيب.. غرامات الأوزان
تحليل اليورو.. فايلر ينقل الأهلي لمنطقة أخرى
شارك غرد شارك

في هذا المقال