الدوري المصري

مباريات رمضانية.. الأهلي يسقط في الجونة بثلاثية أمام أورلاندو بايرتس

الأهلي دخل مواجهة أورلاندو وفي رصيده نقطة واحدة حصل عليها من التعادل مع الغريم التقليدي الزمالك بهدف لكل فريق في الجولة الأولى ببطولة دوري أبطال إفريقيا
مالك أحمد
15 مايو 2019

يتميز شهر رمضان المبارك بأجواءه الروحانية المختلفة عن باقي أيام العام، وهو ما ينعكس على الأجواء الرياضية التي تقام خلالها مباريات كرة القدم، حيث يتم تأخير إنطلاق كافة المنافسات الرياضية وخصوصا كرة القدم إلى ما بعد الإفطار، وهو ما يضفي أجواء جمالية على المباريات.

 

الكرة المصرية على مدار تاريخها شهدت العديد من المباريات الهامة سواء للأهلي أو الزمالك أو حتى المنتخب الوطني خلال شهر رمضان المبارك، وكانت هذه المباريات تتميز بطابع وجو خاص عن باقي المباريات طوال العام.

 

ونظرا لأهمية الكثير من المباريات في تاريخ الكرة المصرية خلال شهر رمضان وللأجواء الخاصة التي تحيط بها، يستعرض «يوروسبورت عربية» طوال أيام الشهر الفضيل أبرز المباريات التي أقيمت في رمضان:-

 

في حلقة اليوم سنستعرض أحد المباريات الإفريقية للفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي والتي تلقى فيها خسارة ثقيلة على ملعبه ووسط جماهيره ببطولة دوري أبطال إفريقيا، لكنها كانت بمثابة الصدمة التي أفاقت الفريق وكانت إنطلاقة كبيرة له نحو التأهل إلى الدور النهائي والفوز باللقب الثامن في تاريخ النادي.

 

المباراة التي نتحدث عنها كانت مواجهة الأهلي وفريق أورلاندو بايترس الجنوب إفريقي ضمن الجولة الثانية بدور المجموعات من بطولة دوري أبطال إفريقيا في نسخة عام 2013، حيث أقيمت المباراة يوم 4 أغسطس 2013 الموافق 27 رمضان 1434 على ستاد الجونة، والذي كان يستضيف مباريات المارد الأحمر في هذه الفترة، نظرا للأوضاع الأمنية التي كانت تمر بها البلاد.


 

الأهلي دخل هذه المباراة وكان في رصيده نقطة واحدة فقط حصل عليها من التعادل مع غريمه التقليدي الزمالك بهدف لكل فريق في مباراتهما بالجولة الأولى، وهو ما كان يحتم على المارد الأحمر تحقيق الفوز للمنافسة على أحد بطاقتي التأهل للدور التالي، لكن الفريق تعرض إلى إنتكاسة كبيرة لم يكن يحسب أي حساب لها.

 

المارد الأحمر كان يقوده فنيا في هذه المباراة، المدرب العام الحالي محمد يوسف، والذي تولى القيادة الفنية بعد رحيل المدير الفني الأسبق حسام البدري إلى نادي الأهلي الليبي، والفريق الأحمر لا يزال في منتصف طريقه بالبطولة الإفريقية.

 

تشكيل الأهلي أمام أورلاندو ضم شريف إكرامي في حراسة المرمى، ورباعي الدفاع أحمد شديد قناوي ووائل جمعة وسعد الدين سمير وأحمد فتحي، وفي الوسط حسام عاشور وشهاب الدين أحمد، وصانع الألعاب محمد أبو تريكة، والجناحين أحمد شكري ووليد سليمان، وفي الهجوم وحيدا أحمد عبد الظاهر.

 

بعد بداية اللقاء بـ12 دقيقة تلقى الأهلي أول الصدمات، بعدما استقبلت شباكه الهدف الأول لفريق أورلاندو عن طريق نيتسوملاي، وبعد الهدف حاول الأهلي جاهدا العودة للمباراة وتسجيل هدف التعادل، لكن دون أي جدوى، حتى جاءت الدقيقة 73 ليحتسب الحكم محمد بنوزة الذي كان يدير اللقاء ركلة جزاء لصالح أورلاندو تقدم جالي لتسديدها ونجح في تسجيل الهدف الثاني لفريقه ووضع الأحمر في موقف حرج.



 

وأثناء بحث الأهلي عن تقليص النتيجة ثم تسجيل هدف التعادل، تلقت شباك شريف إكرامي الهدف الثالث عن طريق مينيه بعد 3 دقائق فقط من الهدف الثاني، لتنتهي آمال المارد الأحمر في اللقاء، ويتعرض لخسارة إفريقية قوية على أرضه ووسط جماهيره.

 

وشهدت المباراة إشهار الحكم بنوزه 5 بطاقات صفراء في أوجه لاعبي الأهلي كان من بينهم بطاقتين لأحمد عبد الظاهر الذي تعرض للطرد، فيما كانت البطاقات الأخرى من نصيب وائل جمعة وأحمد فتحي وحسام عاشور.

 

موجز 24 ساعة: صدمة محمد صلاح.. وصفقة الموسم للأهلي
بعد وضع بند خاص.. حجازي يوافق على التوقيع للأهلي
قائمة الأرجنتين.. بين البطولة الأولى وأبرز الغيابات
شارك غرد شارك

في هذا المقال