الدوري المصري

3 تحديات أمام جروس بعد اكتساح القطن التشادي بالكونفدرالية

كسر الزمالك لعقدة البدايات في أفريقيا يجعل جروس مطالبًا باستكمال المشوار.. وتألق مصطفى فتحي يجبر السويسري على منحه فرصة للمشاركة في المباريات المقبلة.


21 ديسمبر 2018

حقق الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك فوزًا كاسحاً على القطن التشادى بنتيجة 7 / 0 في المباراة التي جمعتهما مساء أمس السبت، على ستاد بتروسبورت فى ذهاب دور الـ32 لبطولة الكونفدرالية الأفريقية. 

أحرز أهداف الزمالك أمام القطن التشادى محمود كهربا بالدقيقة 11 و فرجانى ساسي بالدقيقة 15 و كاسونجو "هدفين" بالدقائق 22 و 41، و مصطفى فتحى "هدفين" بالدقائق 27 و 56، و عمر السعيد بالدقيقة 82.

وعلى الرغم من تواضع مستوى فريق القطن التشادي، إلا فوز الزمالك الكاسح بهدة النتيجة وتقديم فاعلية هجومية قوية وترجمة أغلب الفرص إلى أهداف لتستمر حالة النشوة والانتصارات والحالة الفنية العالية الذي يعيشها القلعة البيضاء.


اقرأ أيضًا.. 3 بطولات وملفان هامان بانتظار الأوروجوياني لازارتي مع الأهلي



فوز الزمالك الكاسح بسباعية يجعل السويسري كريستيان جروس أمام تحديات خلال الفترة المقلبة مع الفريق الأبيض يرصدها "يوروسبورت عربية" على النحو التالي: 

إعطاء فرصة أكبر لمطصفى فتحي:

أجاد نجم الزمالك بعدما دفع بيه السويسري جروس من بداية اللقاء، وأحرز هدفين خلال المباراة بخلاف المستوى الفني القوي الذي ظهر بيه اللاعب مع الأبيض.

وسيجبر تألق فتحي المدرب السويسري لإعطاءه فرصة أكبر خلال المباريات المقلبة خاصة في ظل عدم ظهور إبراهيم حسن بالشكل المميز خلال الفترة السابقة وهو ما جعل جماهير الزمالك تطالب بإعطاء فرصة لمصطفى فتحي، الذى استبعد منذ بداية الموسم قبل عودته للظهور من جديد فى آخر 3 مباريات ومشاركته أساسيا فى مباراة المصرى الأخيرة بالدورى والاتحاد السكندرى بالبطولة العربية ليشارك بشكل أساسى للقاء الثالث على التوالى.


اقرأ أيضًا.. بالتفاصيل.. مفاجآت بالجملة فى تعاقد المصري مع إيهاب جلال



أيضًا سيكون جروس أمام تحدي المشاركة بين الثنائي مصطفى فتحي بعد تألقه وإبراهيم حسن مع ثبات كهربا وأوباما في الخط الأمامي.

استمرار المشوار الإفريقي:

فوز الزمالك وضمان عبوره لدور 16 بالكونفدرالية، يجعل أمام جروس تحد كبير لمواصلة المشوار الإفريقي خاصة أن الأبيض كان يعاني من لعنة الأدوار التمهيدية وتقف عقبة أمام وصوله للحلم الإفريقي والخروج أمام الفرق الصغيرة.


اقرأ أيضًا.. البقاء للأغني.. الأندية الشعبية تنقرض والدور على الأهلي والزمالك



 وجدد انتصار الزمالك العريض أمام القطن التشادي أمال عشاق القلعة البيضاء في مواصلة المشوار من أجل الحصول على لقب أفريقي غائب، في ظل البداية القوية الذي بدأ بها الفريق الأبيض البطولة، ليكون أمام السويسري تحدي في خلق دوافع لدى لاعبي الزمالك من أجل تقديد أداء متميز في المباريات الإفريقية القادمة.

استمرار الأداء وزيادة ساسي الهجومية:

تواضع فريق القطن التشادي أعطى فرصة للسويسري في التحرر الهجومي و إعطاء تعليمات للتونسي فرجاني ساسي في الزيادة الهجومية، وأيضا زيادة أطراف الملعب والضغط من الأمام لاستخلاص الكرة وعدم الدفاع المتأخر.


اقرأ أيضًا.. خاص.. طارق العشري: تراجعنا عن فكرة التعاقد مع لاعبي الأهلي والزمالك



طريقة الزمالك أمام القطن أثبتت فاعلية كبيرة، تجعل على السويسري ضرورة إعطاء بعض لاعبي الزمالك فيرصة للتحرر الهجومي خاصة لفرجاني ساسي الذي يجيد التمريرات المتقنة ووجوده في المناطق الهجومية يخلق حالة من الخطورة على دفاعات الخصم، لذلك سيكون على جروس استمرارا أداء الزمالك الممتع بهذا الشكل وإعطاء حرية و مساحات أكثر للاعبي الأطراف الظهيري الأيمن والأيسر.

كما أثبتت المباراة فاعلية الزمالك في الضغط الأمامي والاستغناء عن الضغط المتأخر، الذي كلف الزمالك في العديد من المباريات إلى فقد الاستحواذ على الكرة وتشكيل خطورة على مرماه هو ما كان يعتمد عليه السويسري في السابق.


نصف موسم 2018/2019: ليفربول.. حتى لا تتبخر الأحلام
شارك غرد بريد

في هذا المقال