دوري أبطال أوروبا

الكرة الذهبية: فان دايك ينحني أمام "عظمة" ميسي

تصريحات ميسي وفان دايك عقب حفل الكرة الذهبية
فريق عمل يوروسبورت عربية
02 ديسمبر 2019

علّق النجم الأرجنتيني على نيله جائزة أفضل لاعب في العالم لعام 2019 المقدمة من مجلة "فرانس فوتبول،  قائلا:  "مرت 10 أعوام منذ فوزي بالكرة الذهبية الأولى هنا في باريس، وأتذكر قدومي الى هنا مع أشقائي الثلاثة. كنت في الثانية والعشرين من عمري، ولا يمكنكم تصور كيف كان شعوري".

وأضاف "الآن، وبعد 10 أعوام، هذه هي (الكرة الذهبية) السادسة، في زمن مختلف مميز جدا بالنسبة لي على الصعيد الشخصي بوجود زوجتي وأطفالي الثلاثة".

وخلف ميسي على العرش الكرواتي لوكا مودريتش الذي أحرز الجائزة العام الماضي بعد قيادة كرواتيا الى نهائي كأس العالم للمرة الأولى، متقدما في التصويت على قلب الدفاع الهولندي فيرجيل فان دايك الذي قاد ليفربول الإنكليزي الى لقب دوري أبطال أوروبا، ورونالدو الذي اكتفى بالمركز الثالث.

وأضاف ميسي الكرة الذهبية الى تتويجه بجائزة الاتحاد الدولي "فيفا" لأفضل لاعب لهذا العام والتي نالها في أيلول/سبتمبر للمرة السادسة أيضا، متفوقا على فان دايك أيضا ورونالدو.

وبدأت "فرانس فوتبول" الأمسية بتصنيف المرشحين الثلاثين بدءا من البرتغالي جواو فيليكس (أتلتيكو مدريد الإسباني) والبرازيلي ماركينيوس (باريس سان جرمان الفرنسي) والهولندي دوني فان دي بيك (أياكس الهولندي) الذين تشاركوا المركز الثامن والعشرين، وصولا الى العشرة الأوائل الذين كان من بينهم أربعة من لاعبي ليفربول.

وكان فان دايك أفضل اللاعبين ترتيبا من أبطال أوروبا في المركز الثاني، ثم جاء السنغالي ساديو مانيه رابعا والمصري محمد صلاح خامسا والحارس البرازيلي أليسون بيكر الذي كوفىء بجائزة ليف ياشين لأفضل حارس هذا العام، في المركز السابع.

وعلى غرار جائزة "فيفا" لأفضل لاعب، أتى اختيار ميسي على رغم أن الترجيحات مالت لصالح تتويج فان دايك الذي تم اختياره الأفضل من قبل الاتحاد الأوروبي (ويفا) في آب/أغسطس الماضي على خلفية مساهمته في قيادة ليفربول الى لقب دوري أبطال أوروبا والحلول وصيفا لمانشستر سيتي بفارق نقطة واحدة في الدوري الإنكليزي.

اقرأ أيضًا: الأفضل في الجولة الرابعة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز

وقد يميل البعض لاختيار فان دايك، على غرار مدرب الأخير في ليفربول الألماني يورغن كلوب الذي قال "إذا أردت أن تمنح الكرة الذهبية لأفضل لاعب في جيله، فيجب أن تكون من نصيب ليونيل ميسي على الدوام. لكن إذا أردت أن تمنحها لأفضل لاعب الموسم الماضي، فحينها ستكون لفيرجيل فان دايك"، إلا أن أرقام الأرجنتيني لا تكذب.

ففي 54 مباراة خاضها في 2019، سجل "البعوضة" 46 هدفا مع 17 تمريرة حاسمة على صعيدي النادي والمنتخب، بينها 41 في 44 مباراة خاضها مع برشلونة و15 تمريرة حاسمة، مسجلا في طريقه 7 ثنائيات وثلاث ثلاثيات "هاتريك".

ولم يشعر فان دايك بالمرارة، بل أشاد بميسي بالقول "لسوء الحظ، هناك حفنة من اللاعبين الذين يرتقون الى مستواه، هم من خارج هذا العالم. الفوز بالكرة الذهبية ست مرات يفرض عليك أن تحترم العظمة".

بالفيديو والصور.. الأهلي يستعيد بريقه الإفريقي بثنائية رائعة في الهلال
موجز الخامسة: صفقة رباعية للأهلي.. كتيبة الزمالك لبطل أنجولا.. وتهديد المصري
صباح الرياضة المصرية: رد رمضان على الزمالك.. والأهلي يورط طارق حامد
شارك غرد شارك

في هذا المقال