كأس الاتحاد الأفريقي

بعد رباعية جورماهيا.. عقدة القميص الأخضر والانتصارات الخارجية مستمرة في الزمالك

الأبيض يسقط بهزيمة ثقيلة أمام جورماهيا.. ترسيخ عقدة المنافسين أصحاب الرداء الأخضر.. فريق الشباب يسقط برباعية أمام المقاصة.. والخروج العرب أمام الاتحاد في القائمة.. الأبيض لم يفز خارج ملعبه أفريقيا منذ 2016.. وتاريخ من الهزائم الثقيلة
محمد الورداني
03 فبراير 2019

وجه الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، صدمة قوية لجماهيره بعدما سقط في فخ الخسارة أمام مضيفه جوماهيا الكيني برباعية مقابل هدفين، في اللقاء الذي جمعهما بالعاصمة نيروبي، عصر اليوم الأحد، في مستهل مشوارهما بدور المجموعات لبطولة الكونفدرالية الأفريقية.

تقدم الزمالك بهدف إبراهيم حسن في الدقيقة (7) وتعادل جورماهيا بهدف جاك توسينجي (25)، ثم تقدم نفس اللاعب للفريق الكيني (38)، قبل أن يتعادل إبراهيم حسن(44)، ولكن جورماهيا سجل هدفين عن طريق نيكولاس كيبكوري (51) ودينيس أوليتش (89).

هزيمة الزمالك رسخت عقدة "القميص الأخضر" للفريق الأبيض في الموسم الحالي، بعدما خسر أمام فريق جورماهيا صاحب الرداء الأخضر، حيث سبق وتعثر الزمالك في الموسم الحالي في بعض المباريات أمام فرق ترتدي اللون الأخضر.

عقدة الزمالك لم تتوقف عند الفريق الأول وإنما امتدت لفريق الشباب، الذي سقط بهزيمة مدوية اليوم أمام مصر المقاصة أصحاب الرداء الأخضر أيضا، برباعية نظيفة ضمن دوري الجمهورية مواليد 97.

ورغم أن المباراة أقيمت على ملعب الزمالك، ضمن منافسات الجولة الـ20 من دوري الجمهورية للشباب، بمشاركة ثلاثي الفريق الأول محمد إبراهيم وأيمن حفنى وأحمد مدبولي، إلا أن المقاصة تفوق برباعية نظيفة عن طريق كل من محمد صغيري ، وأحمد حسن "هدفين" وجابر جابر .

الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك، سبق له أن ودع منافسات بطولة كأس زايد للأندية أبطال العرب، في نسختها الجارية، على يد الاتحاد السكندري، في لقاء دور الـ16، عبر ركلات الترجيح، عقب تفوق كل فريق خارج ملعبه بهدف دون رد في مباراتي الذهاب والإياب، لتترسخ عقدة القمصان الخضراء للزمالك.

وشهدت المواسم الماضية هزائم عددية للزمالك أمام أصحاب القمصان الخضراء، على رأسها الخروج من دوري أبطال أفريقيا عام 2017 أمام أهلي طرابلس الليبي، بعد تعادلهما إيجابياً بالإسكندرية في الجولة الأخيرة، ليصعد بطل ليبيا لربع النهائي، حيث كان الفوز ضروريا للأبيض من أجل ضمان التأهل، كما خسر في الجولة الخامسة من نفس البطولة أمام كابس يونايتد الزيمبابوي بنتيجة 3 / 1.

عقدة أخرى طاردت الزمالك عقب مباراة اليوم، تتمثل في أن الفرق لم يحقق أي انتصار أفريقي خارج ملعبه منذ أكثر من عامين ونصف، وبالتحديد منذ الفوز خارج ملعبه على أنيمبا النيجيري بهدف نظيف، في دور المجموعات لبطولة دوري أبطال إفريقيا عام 2016، حيث أقيمت المباراة بتاريخ إلي 19 يونيو 2016، حيث خاضوا بعدها 11 مباراة خارج ملعبه في دوري الأبطال والكونفدرالية، خسر تسعة مواجهات وتعادل في مباراتين فقط.


هزيمة الزمالك برباعية أعادت للأذهان عدد من النتائج الثقيلة التي تعرض لها الأبيض على مدار تاريخه على رأسها الهزيمة من أشانتي كوتوكو الغاني بخمسة أهداف مقابل هدف في إياب الدور نصف النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا عام 1987 والخسارة من الجيش الرواندي بنتيجة 4/1 في إياب دور الـ32 من دوري أبطال أفريقيا 2004، ثم تكررت نفس النتيجة في بطولة عام 2013 أمام أورلاندو بايرتس بطل جنوب أفريقيا، كما خسر بنتيجة 4 / 2 أمام نظيره الإفريقي التونسي والاهلي في بطولتي دوري أبطال إفريقيا 2011 و2013، وأخيرا الهزيمة بخماسية مقابل هدف أمام النجم الساحلي التونسي في ذهاب نصف نهائي بطولة الكونفيدرالية الأفريقية 2015، ثم الهزيمة من الوداد المغربي بنتيجة 5 / 2 في مباراة إياب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا 2016، ورغم ذلك نجح الفريق الأبيض في التأهل للنهائي الأفريقي ليخسر بعدها من صن داونز الجنوب أفريقيا بثلاثية نظيفة.

من إيسكو إلى هازارد.. كيف سيصبح تشيلسي تحت قيادة زيدان؟
مانشستر سيتي وتشيلسي.. كيف يهزمك غوارديولا؟
بسبب الكلاسيكو.. برشلونة يتخذ قراراً نهائياً بشأن كوتينيو
شارك غرد بريد