كأس الاتحاد الأفريقي

خلال مشوار الكونفيدرالية.. الزمالك "عقدة" أندية شمال أفريقيا

الزمالك يقصي 5 أندية من شمال أفريقيا خلال تتويجه بالكونفيدرالية.. نهضة بركان آخر ضحايا الأبيض.. إقصاء 3 أندية مغربية.. النجم الساحلي أصعب المواجهات.. ونصر حسين داي في القائمة
محمد الورداني
27 مايو 2019

توج الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك ببطولة الكونفيدرالية الأفريقية، للمرة الأولى في تاريخه، عقب فوزه 5 / 3 بركلات الترجيح على ضيفه نهضة بركان المغربي ، مساء أمس الأحد، في إياب نهائي المسابقة القارية على ملعب برج العرب بمدينة الإسكندرية المصرية.

وانتهى الوقت الأصلي للمباراة بفوز الزمالك بهدف نظيف أحرزه محمود علاء من ركلة جزاء في الدقيقة 55، وهي نفس نتيجة مباراة الذهاب التي جرت بالمغرب يوم الأحد الماضي، ليلجأ الفريقان لركلات الترجيح التي ابتسمت في النهاية لمصلحة الفريق المصري، ليصبح الزمالك ثاني الفرق المصرية التي توجت بلقب البطولة بعدما سبقه غريمه التقليدي الأهلي، الذي توج باللقب عام 2014.


وبات الزمالك عقدة أندية شمال أفريقيا، بعدما أقصى 5 أندية من تونس والمغرب والجزائر خلال مشواره للتتويج بلقب الكونفيدرالية للمرة الأولى في تاريخه، حيث لم يعرف الهزيمة أمامها خلال مشواره في البطولة، باستثناء خسارة ذهاب النهائي أمام نهضة بركان بهدف نظيف.

وكانت البداية مع دور الـ32 الإضافي، حيث أطاح الزمالك بنظيره اتحاد طنجة المغربي ونجح الزمالك في الصعود إلى دور المجموعات من البطولة، بعد أن تعادل معه سلبيًا في لقاء الذهاب، فيما تفوق عليه في الإياب بثلاثة أهداف مقابل هدف.

أحد أصعب مباريات الزمالك في البطولة الحالية خلال مشواره تتويجه بالكونفيدرالية، كانت في الجولة الأخيرة من دور المجموعات أمام نصر حسين داي الجزائري، وعلى الرغم من تعادل الزمالك مع الفريق الجزائري ذهابًا وإيابًا، إلا أن التعادل الأخير في لقاء الإياب، كان سببًا في صعود الأبيض أول مجموعته، وإقصاء نصر حسين داي من البطولة، وفي حالة فوز النادي الجزائري كان سيطيح بأبناء ميت عقبة من البطولة، وهو ما يجعل التعادل بطعم الانتصار.

وفي الدور ربع النهائي، تجدد لقاء الزمالك من الأندية المغربية وأبطال شمال أفريقيا، حيث التقى فريق حسنية أغادير، لينجح الأبيض في الإطاحة به مجددا، وذلك خلال الدور ربع النهائي من البطولة، حيث تعادل الفريقان ذهابًا 0/0، قبل أن ينجح الزمالك في الفوز بهدف وحيد، في مباراة العودة على ملعب برج العرب.


وفي نصف النهائي، كان الزمالك على موعد مع مواجهة نارية ونهائي مبكر، أمام فريق قوي بحجم النجم الساحلي، حيث كان ضحية أخرى لأبناء ميت عقبة، ورغم الفوز الصعب للأبيض في مباراة الذهاب بهدف نظيف، إلا أن قوة الفريق التونسي وحماس الجماهير أثار القلق بين لاعبي وجماهير القلعة البيضاء في مباراة الإياب، إلا أن الفريق الأبيض نجح في الخروج بالمباراة إلى بر الأمان وخطف تعادلا سلبيا ليطيح بالنجم الساحلي من البطولة ويحجز مقعده في نهائي الكونفيدرالية.

آخر ضحايا الزمالك كان فريق نهضة بركان المغربي، وهو الفريق الوحيد من أندية شمال أفريقيا الذي نجح في الفوز على الأبيض، حيث حقق انتصارا مثيرا على الأبيض في مباراة الذهاب بهدف نظيف، أحرزه التوجولي لابا كودجو، قبل أن ينجح الأبيض في تحقيق فوز في مباراة الإياب بنفس النتيجة بهدف نظيف أيضا، ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح التي ابتسمت للزمالك.

قدم الزمالك شوط أول سيء وفشل في اختراق دفاعات الفريق المغربي باستثناء كرة وحيدة من يوسف أوباما سددها عاليا، إلا أن الأمور تحسنت في الشوط الثاني وشن الفريق ضغطا مكثفا، قبل أن ينجح الفريق في خطف هدف الفوز عن طريق محمود علاء من ركلة جزاء، إلا أن الأبيض تراجع بعدها ووضح تأثر اللاعبين بالضغط الجماهيري الكبير، قبل أن يحتكم الفريقان لركلات الترجيح.

آخرهم محمود علاء.. لاعبون أشعلوا ثورة غضب جماهير الأهلي ضد حسام البدري
القائمة الكاملة للقنوات الناقلة لأمم أفريقيا 2019
متعب يعود للصورة في الأهلي.. ومنصب جديدة لعبد الحفيظ
شارك غرد شارك

في هذا المقال