كأس الجزائر

بلوزداد يسقط الشلف ويلتحق

الشباب يهزم جمعية الشلف بهدف دون رد التحق به بوفاق سطيف وشباب قسنطينة في انتظار الحسم بين اتحاد العاصمة والحراش.
31 مارس 2012

كأس الجزائر: ربع النهائي

شباب بلوزداد 1 - صفر جمعية أولمبي الشلف

الجزائر – خاص (يوروسبورت عربية)

فاز شباب بلوزداد السبت بهدف لصفر على جمعية الشلف ليلتحق بركب المتأهلين إلى المربع الذهبي من كأس الجمهورية، الذي افتتح بتأهل وفاق سطيف الفائز 3/1 على شباب عين وسارة، وشباب قسنطينة1/0 على وداد تلمسان، في انتظار مباراة الحسم في الديربي العاصمي الذي يجمع سهرة السبت بين الاتحادين العاصمي والحراشي في لقاء يشهد حضورا جماهيريا غفيرا.

سليماني يمنح بلوزداد التأهل

شهدت مباراة شباب بلوزداد وجمعية الشلف التي احتضنها السبت ملعب 20 أغسطس بالعاصمة حضور جماهيري غفير جدا، تسمر في مقاعد المدرجات إلى غاية الدقيقة 31 التي عرفت أول فرصة خطيرة من جانب جمعية الشلف من مخالفة لزازو مرت بين أرجل اللاعبين والحارس أوسرير، قبل أن يخرجها عبدات من خط المرمى، لتثار احتجاجات قوية من لاعبي الفريق الضيف على الحكم طالبين احتساب الهدف.

وعادت الجمعية في الدقيقة 34 لتصنع الخطر في مرمى المحليين بتوزيعة غربي التي كاد أن يلحقها عشيو.

تغيرت المعطيات نسبيا في المرحلة الثانية التي تقدم فيها الشباب للهجوم، فتحصل على ركلة جزاء في الدقيقة الـ 55 بعد لمس المدافع معمر يوسف الكرة بيده نفذها سليماني بنجاح، مفجرا المدرجات، التي اهتزت مجددا بهدف ثاني من عمور في الدقيقة 80 رفضه الحكم بداعي التسلل.

ليرد مسعود في الدقيقة 85 بمخالفة مباشرة تصدى لها أوسرير، قبل أن يتدخل أكساس ويبعدها للركنية، وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة ناب العمود على حارس الشلف غالم فرد كرة عواد ومعها تأهل الشباب للمربع الذهبي.

قسنطينة في المربع بعد 20 عاما

سجل شباب قسنطينة انجازا تاريخيا بعبوره وداد تلمسان إلى المربع الذهبي بعد عشرين عاما من الغياب(آخر ظهور للشباب بالمربع الذهبي كان عام 1992 بمناسبة لقاء شباب برج منايل).

ويدين الشباب في تأهله إلى وسط ميدانه زيتي الذي منحه الهدف الوحيد في الدقيقة 105 من الوقت الإضافي الأول، من تسديدة صاروخية لا تصد ولا ترد من على بعد 30 متر .

غابو يؤهل سطيف

حقق وفاق سطيف الأهم من مواجهته لشباب عين وسارة من القسم الرابع، بفوزه 3/1 كان لعبد المؤمن غابو بصمته الواضحة بتوقيعه هدفين.

وتفنن وفاق سطيف الذي لعب على أرضه وبين جماهيره في تضييع الفرص، قبل أن ينقذه غابو في الدقيقة 12 بهدف جميل من فاصل مهاري استعمل فيه هوايته المفضلة بمراوغته دفعة من المدافعين فسدد كرة قوية أسكنها شباك الحارس بن قارة، وعاد ذات اللاعب في الدقيقة 60 فسدد كرة قوية على الطائر أضاف بها الهدف الثاني، قبل أن يقلص مختاري النتيجة للزوار في الدقيقة 77 من رأسية استغل فيها التهاون الدفاعي للوفاق الذي عاد قبل دقائق من نهاية المباراة بهدف ثالث قاتل وقعه ذلهوم.

من حكيم بلقيروس فيسة

مخططات سيتيين: عودة نيمار.. 3 راحلين وثنائي هجومي
ريال مدريد يحسم صفقتين خلال ساعات
فايلر يحدد المتهم الرئيسي في إصابات لاعبي الأهلي
شارك غرد شارك

في هذا المقال