كأس العالم للأندية

عوائد مالية محبِطة للفائز بكأس العالم للأندية!

ريال مدريد يبدأ رحلة الحفاظ على لقبه ولكن بعوائد مالية ضعيفة..

21 ديسمبر 2018

تعد بطولة كأس العالم للأندية عبارة عن منافسة مثيرة للجدل بالنسبة للجانبين الأوروبي والأمريكي الجنوبي تحديدًا، حيث تشارك هذه الفرق إما بإجبارها على مقاطعة موسمها المحلي، أو في حالة الفرق البرازيلية، للعب بعد انتهاء موسمها محليًا.

وعلى الرغم من أن البطولة ينظر لها بأنها تحفة فنية بين جوانب أمريكا الجنوبية وتلك الاتحادات الأخرى التي لا تظهر في كثير من الأحيان على منصة عالمية، لكن في الوقت نفسه فإنها ليست بطولة جذابة بشكل خاص من الناحية المالية وتحديدًا للمشاركين من الاتحاد الأوروبي.



اقرأ أيضًا: وعد جاريث بيل لريال مدريد



وكشفت صحيفة "آس" الإسبانية، أن الفريق الذي سيتوج بالبطولة في دولة الإمارات العربية المتحدة، سيحصل على خمسة ملايين يورو فقط، في حين أن الفوز في مباراة دوري أبطال أوروبا يساوي 2.7 مليون يورو.

وأضافت الصحيفة الإسبانية أن بطل دوري أبطال أوروبا في الموسم الحالي، سيحصل على 19 مليون يورو، وهو رقم لا يقارن بالمكاسب المادية لكأس العالم للأندية.


وسيحصل الفريق الخاسر في المباراة النهائية في أبو ظبي على أربعة ملايين يورو، والفائز بالمركز الثالث سيحصد 2.5 مليون، والمركز الرابع 2 مليون يورو.

وذكرت الصحيفة الإسبانية أن أرقام الحضور في كأس العالم للأندية بالإمارات هذا العام تثير قلق الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا"، حيث أن هناك توقعات بأعداد حضور قليلة.

وحضر أقل من 4000 مشجع في إستاد هزاع بن زايد لمشاهدة مباراة كاشيما أنتلرز ضد غوادالاخارا ووفقًا لأرقام الفيفا، بينما كان متوسط الحضور العام الماضي في الإمارات لكأس العالم للأندية 16،571، وهو أقل بكثير من اليابان عام 2016 عندما كان المعدل 29،804.

ويعد سبب قلة الحضور هو السبب الرئيسي في أن رئيس "فيفا" جياني إنفانتينو، قد اقترح تغيير شكل البطولة إلى مسابقة تجري كل أربع سنوات مع 24 فريقًا مشاركًا.



صلاح "الغطاس".. قصة الخبث الكبرى
تشافي يلفت أنظار مسؤولي برشلونة الى ظهير بايرن ميونيخ
سوريا ورحلة السقوط الآسيوي الذي بدأ قبل 11 عاماً!
شارك غرد بريد

في هذا المقال