كأس العالم

شنايدر: أنا مهما كبرت صغير

لاعب الطواحين سعيد بالاداء الكبير لمنتخب بلاده وتأهلهم لربع النهائي.
29 يونيو 2014

خاص - يوروسبورت عربية

على الرغم من أنه سنه كبير، وأنه بلغ عامه الثلاثين وابتعد عن الدوريات القوية ويلعب حاليًا في غلطة سراي في تركيا، إلا أن النجم story4284704None لم يخسر كثيرا من مستواه، لقد ظل ويسلي العظيم، ويسلي الرائع الذي بتدخله أنقذ منتخب هولندا من الهزيمة والخروج من دور ثمن النهائي من منتخب المكسيك.

لقد أيّقن ويسلي أنه لا طريقة أخرى للتسجيل في أوتشوا إلى قدمه الذهبية، لقد أيّقن أيضًا أن التسديدة يجب أن تكون بالدقة والحكمة اللازمة، بمجرد أن أتت له لم يكذب خبرًا، وضع فيها خبرة السنين كلها، وبأفضل شكل ممكن، لو بيتر شمايكل وأوليفر كان مع فان دير سار لما استطاعوا أن يبعدوها عن المرمى.

شنايدر من المؤكد أنه سيكون له دورًا مهمًا للغاية في الأدوار المقبلة لهولندا، فبإمكانياته وخبرته سوف تميل الكفة تدريجيًا للطواحين مع تواجد لاعبين أمثال روبين وفان بيرسي وهونتيلار معه، مما يجعل خط الهجوم كاملًا وناريًا في كتيبة لويس فان غال.


story4307184None

وجهاً لوجه: فان بيرسي وبليند امل هولندا امام شجاعة دوس سانتوس ومورينو في المكسيك


ربما أن بعض الجماهير انتقدت أداء شنايدر في الدور الأول كونه لم يصل إلى الحد المطلوب، ولكنه اليوم ظهر بشكٍل جيد في أكثر من كرة قبل الهدف، واختتمها بتسديدة ذكرتنا بأفضل فتراته في كرة القدم مع الإنتر في موسم 2009\2010، موسم الثلاثية التاريخية مع مورينيو والذي استحق فيه الكرة الذهبية لولا الفيفا.

عمر الجرّاحي

برشلونة وليفربول.. أن تخسر الاستحواذ وتكسب المباراة!
بداية الانهيار.. هل تدرس قطر التوقف عن مساندة باريس سان جيرمان؟
بالتفصيل.. جدول مباريات كأس أمم إفريقيا 2019 والقنوات الناقلة
شارك غرد شارك

في هذا المقال