كأس ولي العهد

جماهير النصر والهلال تتفق

الاستعدادات تبدأ للقاء القمة المرتقب بين الزعيم والعالمي على بطاقة التأهل لنهائي كأس ولي العهد، ورؤساء الأندية تقدم عدد من اللافتات الوطنية.
09 مارس 2011

جدة – خاص (يوروسبورت عربية)

بدأت الجماهير الهلالية والنصراوية الاستعدادات الفعلية للقاء القمة المنتظر بنصف نهائي كأس ولي العهد السعودي الخميس لخطف بطاقة الصعود الأولى إلى نهائي البطولة وخطف اللقب.

وتهافت جماهير الفريقين لشراء تذاكر المباراة التي بدأ توزيعها من عصر الأربعاء وبلغ مجموعها 62 ألف تذكرة موزعه بالتساوي بين جماهير الناديين وتم نفاذ عدد كبير منها.

من جهته  بدأ مجلس الجمهور الهلالي ترتيب أوراقه بتخصيص مجموعة من الأهازيج الجديده لتحميس لاعبي الفريق بالإضافة لأهزوجة خاصة بالملك عبد الله بن عبد العزيز وعودته إلى أرض الوطن كما ستحمل الر ابطة عدد كبير من اللافتات بعنوان (وطن لا نحميه.. لا نستحق العيش فيه) بلغ عددها أكثر من 40 ألف لوحة.

وباشر المجلس مهامه بتوزيع أكثر من 2000 تذكرة مجانية للجماهير الهلالية تبرع بها أحد أعضاء الشرف كما جهز الشريك الاستراتيجي بنادي الهلال 30 ألف شال هلالي و30 ألف تيشيرت بلاستيكي.

لافتات وطنية

وفي نفس الشـأن قام عدد من رؤوساء الأندية وعلى رأسهم رئيس نادي الدرعية خالد الطخيم ورئيس نادي الرائد فهد المطوع بتقديم عدد من اللافتات الوطنية لتؤكد عمق التلاحم والترابط بين أبناء المملكة وتجسيد الحب والولاء للقيادة وتوجيه رسالة قوية لمن يريد أن يخل بأمن البلد.

على الجانب الآخر قدم الشريط الاستراتيجي للنصر الاتصالات السعودية أكبر علم سيتم عرضه في الملاعب بطول 50-25 متر يحمل صورة الملك وولي العهد الأمين وشعار نادي النصر ليتم رفعه عند دخول الفريقين للملعب، وتم بدأ التوزيع المئات من التذاكر المجانية المقدمة من قبل الرومات النصراوية وبعض الجماهير العاشقه.

فيما أعلنت الرابطة  النصراوية عن قيادة أحمد الرثعان لمهام الأهازيج خلفا للمستقبل إبراهيم حقوي.

وفي بادرة جميلة من قبل المجلسين اتفق  الطرفان النصراوي والهلالي على توزيع العديد من الإعلام السعودية لجماهير الفريقين بالتساوي وقدما طلبا للجماهير الحاضرة بإحضار شعار المنتخب السعودي بجانب شعار الفريق.

من وائل عبد الله

الموت يفجع الكرة العراقية!
بالفيديو: علي عدنان يتألق ويساهم بفوز فريقه في الدوري الأميركي
جائحة كورونا تصل الى نادي مانشستر سيتي
شارك غرد شارك

في هذا المقال