دوري أبطال أوروبا

مواراتا القبيح في المريرنجي.. يبحث عن انتصار من أجل يوفنتوس وريال مدريد أيضا

نشر في الجمعـة 5 حزيران 2015 15:56

مواراتا الذي أنتقل من النادي الملكي معدما شعر عدم الحاجة اليه هناك ، كان له الدور الأبرز في وصول اليوفي إلى النهائي على حساب الميرينغي بالذات.

رويتر - يوروسبورت

كانت علامات أسف حقيقية واضحة على وجه ألفارو موراتا مهاجم يوفنتوس بعد أن سجل الهدف الذي أخرج فريقه السابق ريال مدريد من الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم ويريد الآن تعويض ذلك.

وسجل المهاجم الإسباني (البالغ من العمر 22 عاما هدفا في كل من مباراتي الدور قبل النهائي ليقود يوفنتوس للفوز 3-2 في مجموعهما على حساب حامل اللقب ويتمنى قيادة فريقه للفوز على برشلونة غريم ريال اللدود في نهائي البطولة يوم السبت القادم.

وانتقل موراتا إلى يوفنتوس مقابل 20 مليون يورو (نحو 22.53 مليون دولار) العام الماضي بعد أن وجد أن ريال ليس بحاجة إليه ليشعر وقتها انه قييح في النادي ليلعب منذ انتقاله دورا مهما مع النادي الإيطالي وإمكانية تحقيق الثلاثية.

وسجل ثمانية أهداف في دوري الدرجة الأولى الإيطالي حيث توج يوفنتوس باللقب الرابع على التوالي وهدفين في كأس إيطاليا وأربعة أهداف في دوري أبطال أوروبا منها هدف الحسم في مدريد الشهر الماضي.

وهو الهدف الذي عادل به يوفنتوس النتيجة في مباراة الإياب التي انتهت 1-1 ليضيع حلم تحقيق البطولة رقم 11 من حامل اللقب بعد فوزه باللقب العاشر الموسم الماضي حيث شارك موراتا كبديل في الشوط الثاني من المباراة النهائية أمام أتليتيكو مدريد في لشبونة.

ويسعى موراتا يوم السبت ليصبح اللاعب الرابع في التاريخ الذي يفوز باللقب في موسمين متتاليين مع فريقين مختلفيين بعد مارسيل ديساييه وباولو سوسا وصمويل إيتو.

وقال موراتا الذي انضم لناشئي ريال مدريد عام 2008 للصحفيين يوم الاثنين الماضي "سأحاول تحقيق الفوز لأن ذلك يعني شيئا لجماهير ريال."

وأضاف "بالتأكيد التسجيل في مرمى برشلونة لن يكون مؤلما كما حدث عندما سجلت في مرمى ريال لكن يجب أن أسجل أولا قبل أن أفكر في الاحتفال."

وتابع "لن أقول إن ذلك حافز إضافي لأنك لست بحاجة إلى حافز إضافي عندما تلعب في نهائي دوري الأبطال.. لكن مواجهة برشلونة دائما ما تكون استثنائية."

وكما لعب دورا مهما مع يوفنتوس فعل ذلك خلال تدرجه في منتخبات إسبانيا للناشئين.

وتوج بلقب كأس أوروبا مع منتخبي تحت 19 و21 عاما وفاز بلقب الهداف في البطولتين.

ووصف موراتا بأنه "مستقبل المنتخب الإسباني" في مارس اذار الماضي عندما سجل هدف الفوز في مرمى أوكرانيا في تصفيات كأس أوروبا2016.

ولعب موراتا أولى مبارياته مع ريال مدريد في ديسمبر كانون الأول عام 2010 تحت قيادة المدرب جوزيه مورينيو وتوج مع الفريق بلقب الدوري مرة واحدة وكأس الملك مرتين وكأس السوبر الإسباني مرة واحدة بالإضافة إلى لقب دوري أبطال أوروبا.

وأبدى جيانلويجي بوفون قائد يوفنتوس إعجابه بالمستوى الذي قدمه موراتا مع الفريق لكن الحارس الفائز بكأس العالم 2006 شدد على أن اللاعب الإسباني لا يزال أمامه الكثير ليتعلمه.

وقال بوفون لموقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم على الإنترنت يوم الأربعاء "موراتا هو المفاجأة الكبرى."

وتابع "بعد التعرف عليه استطيع القول إنه إذا نضج بالطريقة الصحيحة وأراد وضع احترافيته من أجل صالح الفريق ومهنته قد يكون أحد أبرز اللاعبين في السنوات القادمة."

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
مواراتا القبيح في المريرنجي.. يبحث عن انتصار من أجل يوفنتوس وريال مدريد أيضا

إقرأ الآن

بين رونالدو وبيريز ولوبيتغي..5 نقاط سلبية بالظهور الأول لريال مدريد

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج