96 ساعه تحسم معركة الشتاء فى الأهلى

آخر تحديث الأربعاء 11 كانون الثاني 2017 23:50
نشر في الأربعاء 11 كانون الثاني 2017 21:14

نزيف أموال فى الأهلى بسبب القائمة الأفريقية


يسابق الأهلى الزمن للتعاقد مع الصفقات الجديدة، التى حددها المدير الفنى حسام البدرى، لتدعيم الهجوم وتحت رأس الحربة، والتعاقد مع مدافع جيد وطلب أحمد سامى مدافع المقاصة على وجه التحديد. 

ويداهم الوقت مسئولى القلعه الحمراء، ويضغط عليهم بشدة، فخلال أربعة أيام فقط، سيكون الاهلى مطالبا بحسم القائمة الأفريقية من خلال إستبدال أى لاعب يرغب فى تغييره من القائمة التى تم إرسالها نهاية ديسمبر الماضى.

ويرغب الأهلى فى ضم الصفقات التى سيتم التعاقد معها خلال يناير الجارى للقائمة الأفريقية، للإستفادة منهم، خاصة أن الهدف الأساسى للتعاقد مع هؤلاء اللاعبين هو تدعيم جميع المراكز قبل معركة أفريقيا، لإستعادة اللقب الغائب عن الأهلى منذ عام 2013.




وتعد القائمة الأفريقية سببا فى خسائر مالية متوقعة للأهلى فى الصفقات الشتوية، حيث سيكون مسئولو الأهلى مطالبين بالقبول بشروط الأندية والرضوخ لهم، مقابل إتمام الصفقات بسبب ضيق الوقت، وقى مقدمة هؤلاء اللاعبين أحمد حمودى الذى وقع للأهلى، ولكنه مرتبط بعقد لنهاية الموسم مع الباطن السعودى والذى رفض فسخ التعاقد معه بالمجان، وسوف يتحمل الأهلى مبلغ مالى لن يقل عن 3 ملايين جنيه.

أيضا عرض الأهلى تحمل قيمة عقد الغانى جون انتوى، فى حالة إنتقاله لمصر المقاصة، مقابل عودة أحمد الشيخ، بما يعنى أن الأهلى سوف يحقق خسارة مالية لن تقل عن 3 ملايين جنيه.

أيضا سيتم إجراء تعديلا على القائمة الأفريقية من خلال خروج بعض اللاعبين، لإفساح المجال أمام قيد لاعبين جدد، إلى جانب ترك أماكن خاليه لموعد القيد الثانى فى يوليو المقبل

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
96 ساعه تحسم معركة الشتاء فى الأهلى

إقرأ الآن

صفقة تبادلية منتظرة بين برشلونة وريال مدريد