4 ميزات سيفقدها ريال مدريد في حال رحيل رونالدو

نشر في السبت 17 حزيران 2017 12:40

تزايدت الإحتمالات برحيل كريستيانو رونالدو عن ريال مدريد والذي قد يكون له تأثير كبير على الميرينغي في الكثير من الأمور التي قد تؤثر سلبياً على الفريق سواء إقتصادياً أو فنياً.

أشارت العديد من الصحف العالمية إلى أن البرتغالي كريستيانو رونالدو أخبر زملائه في المنتخب بأنه سيغادر الميرينغي في هذا الصيف وأن هذا القرار لا رجعة فيه ولكن هناك بعض الأمور التي سيفتقدها ريال مدريد في حال رحيل نجمه الأول وفي هذا التقرير نستعرض معاً أهم الميزات التي قد يفتقدها النادي الملكي.


اقرأ أيضاً:كريستيانو يخبر زملائه بالرحيل عن ريال مدريد!

خسائر إقتصادية



الأمور الإقتصادية لفريق ريال مدريد قد تتحول إلى الأسوأ على المدى البعيد فبالرغم من أن ريال مدريد قد يجني إيراداً ضخماً نتيجة بيع اللاعب إلى جانب توفيره نفقات راتبه العالي إلا أن هناك خسائر ضخمة يجب أن توضع في الحسبان وبيع القمصان على سبيل المثال فاللاعب البرتغالي هو صاحب القميص الأغلى والأكثر مبيعاً في ريال مدريد وقد أشير من صحيفة "الماركا" بأن مبيعات قمصان النجم البرتغالي قد تمثل نسبة تقارب 40% من مبيعات قمصان الفريق كله ناهيك عن الخسائر التي قد يتعرض لها الفريق في الإعلانات وحقوق البث وحتى رحيله عن الليغا قد يكون له تأثير فيها خاصة أنه النجم الأول في أحد قطبي الليغا.


القدرة التهديفية

يمتلك كريستيانو رونالدو حاسة وقدرات تهديفية مميزة و في الوقت الحالي اعتمد عليه ريال مدريد بشكل أساسي في تسجيل الأهداف في الكثير من المباريات فهو يتصدر قائمة هدافي النادي الملكي في الليغا بتسجيله 25 هدفاً وهذا الرقم يمثل نسبة 24% من أهداف الميرينغي في الليغا أما في دوري أبطال أوروبا فقد أحرز البرتغالي 12 هدفاً وصنع 5 آخرين من أصل 34 هدف للنادي الملكي أي أنه ساهم في 50% من أهداف الفريق ناهيك عن ضعف الحالة التهديفية الحالية للفرنسي كريم بنزيمة وإقتراب رحيل ألفارو موراتا إلى مانشستر يونايتد.



النجم الأول

بالرغم من أن كريستيانو رونالدو لا يحمل شارة القيادة داخل الملعب في مباريات ريال مدريد إلا أنه القائد الحقيقي في الميدان لشخصيته القوية وقدرته في الحفاظ على مستواه بعيداً عن الإحتكاك والضغوطات فهو النجم الأول والذي فشل ريال مدريد في تعويض هذه الميزة بالتعاقد مع الويلزي غاريث بيل الذي لم ينجح في تقمص هذا الدور في ريال مدريد وبالتالي فمغادرة النجم البرتغالي قد تؤثر نفسياً ومعنوياً على لاعبي الفريق.


حسم المواجهات الهامة



لا يمكن إنكار فضل كريستيانو رونالدو ومساعدته الواضحة في تتويج ريال مدريد باللقب الثاني عشر أوروبياً للفريق فكان له كلمة الحسم الأولى جميع المباريات المهمة فقد سجل 5 أهداف في شباك مانويل نوير ونجح في قيادة ريال مدريد لتخطي عقبة بايرن ميونيخ بنجاح ثم تسجيله لثلاثية في شباك أتلتيكو مدريد في مباراة الذهاب والتي كان لها دوراً كبيراً في تأهل فريقه للنهائي وحتى في المباراة الأخيرة أمام يوفنتوس تمكن من تسجيل الهدف الإفتتاحي لفريقه وكذلك حسم النتيجة بهدفه الثالث.

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.

مقالات ذات صلة

4 ميزات سيفقدها ريال مدريد في حال رحيل رونالدو

إقرأ الآن

برشلونة يُعلن رسمياً ضمّ دي ماريا.. والمصيبة تقع!

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج