الدوري الإسباني

هل انتهى عصر مدرسة برشلونة؟

نشر في الأحد 18 حزيران 2017 15:30

ما هي مشاكل مدرسة برشلونة؟

باتت أخبار أبناء مدرسة برشلونة "لاماسيا" منتشرة بشكل كبير في الصحف والمواقع الإسبانية بعد أن أبدى أفضل نجمين في "لاماسيا" رغبتهما بالخروج.



النجم الأول مبولا أصبح رسمياً خارج النادي بعد دفع موناكو الشرط الجزائي وفسخ عقده مقابل 3 ملايين يورو فقط أما هداف شباب برشلونة كارلوس ألينيا فيسير أيضاً نحو الرحيل بعد رفضه تجديد العقد حيث سيكون بإمكان أي نادٍ التعاقد معه مقابل 3 ملايين يورو فقط بحال تمت الصفقة قبل نهاية الشهر الحالي أما الموهوب إيريك فيسير أيضاً على ذات الطريق.


مدرسة برشلونة لم تقدم للفريق الأول أكثر من لاعبَين خلال السنوات الخمس الأخيرة هما سيرجي روبيرتو ودينيس سواريز الذي عاد للنادي مؤخراً في حين تخلى بارسا عن ساندرو راميريز وهيكتور بيليرين عدا عن انتقال منير حدادي وآلان هاليلوفيتش وآداما تراوري وتيو وبويان وبارارا ومونتويا وتياغو ألكانتارا وفونتاس ومونييسا والعديد من الأسماء المميزة.



برشلونة الذي بلغ المجد بسداسية 2009 بفضل فريق عماده من أبناء النادي يبدو أنه يسير بخطى واضحة لتفضيل التخلي عن أبنائه لصالح الصفقات ولو أن النادي حتى الآن لم يعقد أي صفقة بسوق الانتقالات.


اقرأ أيضاً...فيراتي يوجه رسالة جديدة لسان جيرمان


يُذكر أن المدرب الجديد إرنستو فالفيردي كان قد أبدى رغبته بضم ألينيا للمعسكر التحضيري للفريق لكن رغم ذلك مازال اللاعب مصراً على رفض تجديد العقد الذي سينتهي العام القادم.

1 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
ABUAHMEDFCB

ABUAHMEDFCB

19 حزيران 2017 الساعة 00:06

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته / أبدا لم ينتهي ، لكن في ظل هذه الإدارة المعاقة والغبية ومعها الأغبى منها مدير التعاقدات ( قـــــــــــرد .... نــــــــــــانـــــــــــــديــــــــز ) لا يمكن أن نرى مواهب مدرسة لامسايا ضمن الفريق الأول ، تكلمنا كثيرا عن هذه الإدارة الجوفاء ولا تفقه شيئا بفن ودبلوماسية الإحتراف الإداري ، وكل الذين تم ذكرهم كان يمكن لهم أن يكونوا عماد الفريق خلال الموسم القادم فيما لو تم منحهم الفرصة مع الثقة الكبيرة بقدراتهم ، ولو أنكم تابعتم مباريات الفريق الثاني وناشئيه لتحققتم من الكم الهائل للمواهب التي تزخر بها اللاماسيا ، نحن على أمل في الحملة القائمة الآن لجمع تواقيع ثلثي الأعضاء في الجمعية العمومية للنادي من أجل سحب الثقة من هذه العصابة الجاثمة على سدة إدارة ومصير البرشا ، وعلى أنفاسنا نحن محبي وعشاقه - تحياتي

مقالات ذات صلة

هل انتهى عصر مدرسة برشلونة؟

إقرأ الآن

فيديو: برشلونة يتقدم على مالاجا بفضيحة تحكيمية

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج