آراء

كرة وباستا: بونوتشي "الخُرم".. مونتيلا "الضحيَّة"!

نشر في الإثنين 27 تشرين الثاني 2017 12:28

"كرة وباستا" فقرة أسبوعية للحديث عن الكرة الإيطالية.. خيارات مونتيلا المترددة تدفع إدارة ميلان لإقالته.. وأخطاء بونوتشي تصبح أمرًا معتادًا

الكرة تتهادى ببطء نحو مرمى ميلان.. فرصة سهلة لأي مدافع يبعد بعشرين مترًا اللحاق بها وإنقاذها لنيل تصفيقات الجماهير. 

بالفعل، يركض ليوناردو بونوتشي نحوها وبالطبع يلحق بها، ثم -بطريقة مضحكة- ينزلق ليُسكنها شباك المغلوب على أمره دوناروما وسط دهشة الجميع.


بونوتشي ولقطة مأساوية في مواجهة ميلان بالدوري الأوروبي



لم يكن ينقص مدافع يوفنتوس السابق سوى لقطة كتلك التي فعلها في مباراة ميلان وضيفه أوسترا فينا بالدوري الأوروبي ليثبت للكل أن تراجع أدائه المخيف لا يرتبط بمجرد انتقاله من نادٍ إلى آخر، أو بسبب عدم انسجامه مع باقي زملائه الجدد.

حين انتقل بونوتشي قبل بداية الموسم الحالي مقابل 42 مليون يورو تدفع على عدة سنوات، بدا للكل أن الروسونيري فاز بصفقة العمر، ووجه ضربة قوية إلى حامل اللقب المحلي 6 مرات متتالية.

أرقام بونوتشي "القديم".. فمتى يعود؟

أكثر لاعبي يوفنتوس مشاركة في المواسم الـ6 الأخيرة في الدوري (لعب 193 مباراة)

أكثر لاعب يقطع كرات من الخصوم خلال الموسم الماضي، (قطع 89 كرة)

شارك في 3742 دقيقة خلال الموسم المنصرم، (أكثر من أي لاعب آخر في يوفنتوس)

 سجل 13 هدفا في آخر 6 مواسم (أكثر من أي مدافع إيطالي آخر).

مرر 2801 كرة في جميع البطولات خلال الموسم الماضي بنسبة نجاح 88 %، ما يعني أنه صانع ألعاب بارع من الخط الخلفي.

مع بونوتشي وبخط دفاعي ثلاثي يضم بارزالي وكيلليني، حافظ يوفنتوس على شباكه لنحو 1000 دقيقة متتالية الموسم الماضي، كما نجح يوفي خلال تولي أنطونيو كونتي في الحفاظ على نظافة شباك بوفون لـ13 ساعة متتالية!

بونوتشي بقميص يوفنتوس يحتفل بهدف حاسم في شباك نابولي



حسنًا، ألقِ كل هذه الأرقام خلف ظهرك، بونوتشي الحالي يفشل في الظهور بمستوى متوسط، يصبح نقطة ضعف واضحة، دوناروما يخشى أخطاءه القاتلة أكثر من مهاجمي الفريق المنافس، تسبب في 7 أهداف بطريقة مباشرة أو شبه مباشرة في 17 مباراة لعبها في الكالتشيو والدوري الأوروبي، مع 3 بطاقات صفراء وأخرى حمراء تلقاها بسذاجة وباعتداء عنيف "دون مبرر" أوقف بسببه مباراتين منهما واحدة ضد فريقه السابق يوفنتوس.


اقرأ أيضا: No باجيو.. No توتي.. No بارتي!



شجاعة مونتيلا تخونه.. والإقالة مستحقة!

 وقع المدرب فينتشينزو مونتيلا –صاحب فكرة التعاقد مع بونوتشي- في حيرة بالغة، فأمامه خياران أحلاهما مُر، إما إبقاء بونوتشي على مقاعد البدلاء وتلقي انتقادات لن تنتهي من الإدارة والجماهير والإعلام بالإضافة إلى أنه قرار يحتاج إلى شجاعة –يفتقدها مونتيلا- باعتبار القيمة الفنية للاعب والرقم المدفوع لاستقدامه.

أو الإصرار على إشراكه وتحمل كوارثه التي لم تتوقف للحظة، وللأسف قرَّر مونتيلا –الذي جرَّب كل التغييرات الممكنة في أسلوب وطريقة اللعب- الاعتماد عليه علَّه يعود إلى مستواه.. مضى الوقت.. وصلنا إلى الأسبوع الرابع عشر والأدوار موزعة بدقة: بونوتشي يخطئ، ومونتيلا يبرر.


بونوتشي لم يساعد مونتيلا المتردد



الآن تقرر إدارة ميلان إقالة مونتيلا وتعيين لاعب الوسط السابق جينارو جاتوزو مدربًا مؤقتا.. إقالة متوقعة في ظل ابتعاد الفريق 11 نقطة عن مراكز التأهل إلى دوري الأبطال.

بالطبع اختيار جاتوزو ليس له ما يبرره -سوى قوة شخصيته- فنتائجه مع الفئات السنية ضعيفة، وتجاربه مع جميع الأندية التي تولى دفتها تجارب مخجلة، وبقاؤه أكثر من عدة أسابيع قد يعني مزيدًا من التراجع ما لم يتم التعاقد مع مدرب كبير قريبًا.

أخطأ مونتيلا في كل شيء هذا الموسم، بداية من عدم تثبيت التشكيل، ومرورًا بالتنقل بين طرق اللعب دون توقف (4-3-3)، (4-4-2)، (4-2-3-1)، (3-5-2)، (3-4-3)، وإبقاء المهاجم البرتغالي سيلفا حبيسا لمقاعد البدلاء ومعه سوسو وبونافينتورا في الكثير من المباريات، وانتهاء بوضع ثقته في غير محلها.. ليوناردو بونوتشي "أفضل مدافع في العالم سابقًا.. وأكبر فخ في الميركاتو حاليًا".. الدُّب الذي قَتل صاحبه.

هذه المقالة تعبر عن آراء الكاتب الخاصة وليس بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات ذات صلة

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
كرة وباستا: بونوتشي "الخُرم".. مونتيلا "الضحيَّة"!

إقرأ الآن

فيديو: لقطة قذرة للغاية من راموس خلال لقاء إسبانيا وإنجلترا

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج