تنس

لماذا لايجب أن يدخل فيدرر حسابات الصدارة في مشاركاته؟

نشر في الإثنين 5 شباط 2018 11:34

الألقاب في هذه المرحلة أكثر أهمية من صدارة التصنيف بالنسبة لروجر فيدرر

يوجد مرحلتين في النصف الأول من الموسم لتغير حسابات الصدارة.

الأولى قبل الموسم الترابي، والثانية في الموسم الترابي.


المرحلة الأولى

الفرق الآن بين رافاييل نادال وروجر فيدرر هو 155 نقطة، والأمر مرهون تماماً بمشاركة نادال في أكابولكو وفيدرر في دبي.


في حال شارك نادال في أكابولكو يجب أن يحافظ على نقاط الوصول إلى النهائي على الأقل للحفاظ على الصدارة في حال عدم مشاركة فيدرر في دبي.

فيدرر يتصدر في حال انسحاب رافا من أكابولكو، أو في حال توّج بقلب بطولة دبي.

أي أن الأمر بيد فيدرر، لكن لماذا سيدخل فيدرر نفسه بحسابات صدارة مؤقتة؟

بأسوأ سيناريو لرافا نادال، عدم مشاركته في أكابولكو وتتويج فيدرر في دبي، أي أن الفارق لن يتجاوز 310 نقطة لصالح روجر قبل الذهاب إلى إنديان ويلز وميامي حيث يدافع فيدرر عن 2000 نقطة ونادال 690 نقطة فقط.


المرحلة الثانية

نادال يدافع تقريباً عن 4500 نقطة، بينما فيدرر لم يشارك الموسم الماضي وبالتالي كل مشاركة هي المزيد من النقاط في رصيده.


انسحاب فيدرر من معظم بطولات الموسم الماضي وانتقاء مايريد منها، كان سبب رئيسي للنتائج الكبيرة التي حققها.

مثلاً فترة الراحة بين أستراليا وإنديان ويلز بعدم مشاركته في بطولات على عكس بقية اللاعبين، كانت سبب لتتويج فيدرر في إنديان ويلز وميامي.

انسحاب فيدرر من الموسم الترابي، هو السبب الأول في الحالة البدنية المثالية التي ساعدته على حمل لقب ويمبلدون.


شاهد أيضاً ...شاهد جميع نقاط ألقاب فيدرر في بطولات الغراند سلام


عندما ازدادت مشاركات فيدرر، شاهدنا انخفاض في مستوى السويسري، سواء في بطولة أميركا المفتوحة أو في كأس الماسترز، أي أن الحفاظ على المخزون البدني هو العامل الرئيسي لاستمرار النتائج وهو أمر طبيعي في سن فيدرر.



مشاركة فيدرر في دبي، تعني أنه لن يصل في حالة بدنية مثالية للدفاع عن لقبين ماسترز، خاصة بعد شهر طويل في أستراليا.

مشاركة فيدرر في الموسم الترابي مغامرة كبيرة، أكثر أرضية تطلب جهد بدني هي الأرضية الترابية.

سلاح الإرسال، غير فعال بالشكل الكافي على هذه الأرضية أيضاً، لذلك النتائج غير مضمونة بالإضافة لفقدان الإيقاع الذي اكتسبه فيدرر الموسم الماضي بالانتقال بين الأرضيتين الصلبة والعشبية دون الخوض في الأرضية الترابية.


روجر في حال شارك في الموسم الترابي من أجل حسابات الصدارة، يعني فرص أقل من الموسم الماضي في الموسم العشبي الذي يدافع فيه عن 2500 نقطة بينما نادال يدافع عن عدد نقاط بسيط جداً.


في هذه المرحلة من مسيرة فيدرر، الألقاب أكثر أهمية من أسابيع صدارة مؤقتة، إضافة المزيد من بطولات الماسترز إلى سجله، وزيادة رصيده بلقب غراند سلام آخر أهم بكثير من حسابات التصنيف العالمي التي من الممكن أن يحصل عليه بمجرد عدم دفاع نادال عن نقاطه في الموسم الترابي.



مقالات ذات صلة

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
لماذا لايجب أن يدخل فيدرر حسابات الصدارة في مشاركاته؟

إقرأ الآن

صباح الرياضة المصرية: فضيحة الزمالك صوت وصورة.. صفقة الأهلي المُعلقة تطلب الرحيل.. نجم الإمارات في المنتخب

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج