الدوري الإنكليزي الممتاز

كم مباراة يحتاجها مانشستر سيتي للتتويج بالدوري الإنكليزي الممتاز؟

نشر في الأحد 11 شباط 2018 21:13


الحسابات الختامية..



خطوة أخرى تُقرّب مانشستر سيتي من معانقة لقب الدوري الإنكليزي الممتاز مُبكرًا وقبل جولات عديدة من إسدال الستار على الموسم الكروي بإنكلترا، بعد خسارة ملاحقه المباشر في جدول الترتيب العام للبطولة مانشستر يونايتد ضد نيوكاسل يونايتد اليوم الأحد، بهدف نظيف لحساب الجولة السابعة والعشرين من البريميرليغ.


ففي المباراة التي جرت وقائعها على ملعب سانت جيمس بارك معقل الماكبايس، سقط الزوار بهدف من توقيع الأسكتلندي مات ريتشي، وكرّس المدرب الإسباني رافائيل بينيتز عقدته ضد نظيره البرتغالي جوزيه مورينيو، والتي باتت كتيبته على بُعد 16 نقطة من مانشستر سيتي.


نظريًا فإن النادي السماوي بحاجة إلى ستة انتصارات من أجل تتويجه رسميًا بطلًا للمسابقة الإنكليزية وبغض الطرف عن نتائج منافسيه، حيث يتبقى 11 لقاء تباينوا بين الهين وصعب المراس، فعلى سبيل المثال سيخوض اللقاء المُقبل بالدوري ضد أرسنال، ثم تشيلسي، ستوك سيتي، برايتون، إيفرتون، قبل موقعة الديربي ضد مانشستر يونايتد يوم السابع من أبريل.


مما يعني أن لقاء الديربي والذي سيُقام بملعب الاتحاد بمدينة مانشستر، قد يشهد على حسم البطولة -باعتباره اللقاء السادس- وهو ما سيُضفي الطابع الحماسي على المقابلة التي لا تبدو أنها بحاجة لحافز من أجل الاشتعال.


لقطة من مباراة الديربي بين الفريقين هذا الموسم 2017-2018

أما مانشستر يونايتد والغائب عن المشهد منذ خمسة مواسم، فحظوظه لازالت قائمة رُغم صعوبة المهمة وشبة استحالتها، حيث يتعين على المتصدر سيتي خسارة 6 مباريات من أصل 11 متبقية، مع فوز يونايتد بجميع مبارياته والتي سيقابل من خلالها ليفربول، تشيلسي، أرسنال، ومانشستر سيتي.. هذا هو السيناريو الأقرب حالة تتويج الشياطين الحُمر باللقب، فيما جاءت باقي الحالات مُضحكة كخسارة سيتي لسبع أو ثماني مباريات مع فوز يونايتد بعشر أو تسع مباريات.

 وإذا ما حقق مانشستر سيتي ستة انتصارات متتالية وحصد اللقب الخامس بتاريخه -مع فوز يونايتد بكل مبارياته قبل الديربي-، فإنه لن يظفر بالبريميرليغ ضد عدوه اللدود فحسب، بل سيعادل رقم مانشستر يونايتد القياسي عندما فاز بالدوري الإنكليزي قبل 5 جولات من النهاية موسم 2000-2001 كأفضل نادي يحسم اللقب مبكرًا على مدار تاريخ البطولة.



ذلك الموسم عندما فازت كتيبة السير أليكس فيرغسون برباعية ضد كوفنتري سيتي، مستغلين سقوط الملاحق أرسنال في الهايبري ضد ميدلزبره بثلاثية نظيفة.. يونايتد كذلك يمتلك ثاني أفضل رقم عندما حسم اللقب موسم 1999-2000 قبل أربع جولات وبأكبر فارق نقاط بين البطل والوصيف بتاريخ المسابقة (18 نقطة أمام أرسنال أيضًا).


سيتي كذلك قد يحسم الدوري قبل أكثر من خمسة جولات استنادًا إلى نتائج مانشستر يونايتد، والذي سيواجه بالترتيب تشيلسي، كريستال بالاس، ليفربول، ويستهام يونايتد، سوانسي سيتي.. قبل الديربي المنتظر، والسقوط في كل مباراة سيعني تقصير المسافات بالنسبة لسيتي الذي لربما يتوج بطلًا قبل النهاية بستة أو سبعة أسابيع.


لقطة من مباراة مانشستر سيتي وأرسنال هذا الموسم 2017-2018

الأمر لم يتوقف عند حد حسم البريميرليغ مبكرًا وكسر رقم مانشستر يونايتد، بل أن الفارق بين البطل والوصيف قد يتسع إلى أكثر من 18 نقطة (رقم يونايتد القياسي) في موسم سيكون عنوانه الأبرز "مانشستر سيتي يجرد يونايتد من أرقامه"!


مقالات ذات صلة

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
كم مباراة يحتاجها مانشستر سيتي للتتويج بالدوري الإنكليزي الممتاز؟

إقرأ الآن

3 تعاقدات منتظرة لريال مدريد في الشتاء

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج