آراء

3 خطط أمام سامباولي ضد نيجيريا.. المرجحة والواقعية والمجنونة

نشر في الإثنين 25 حزيران 2018 02:38

ما الذي سيختاره سامباولي لمواجهة نيجيريا؟

لا حل أمام الأرجنتين سوى الفوز أمام نيجيريا، لا تحتاج الأمور إلى كثير من الشرح حول وضعية الأرجنتين، كل ما يجب أن تتمناه الأرجنتين وهي تلعب ضد المنتخب الإفريقي الخطير ألا تحقق أيسلندا فوزاً مفاجئاً على كرواتيا وإلا فإن كل العمل يكون في مهب الرياح. فكيف يُمكن لسامباولي أن يلعب أمام المنتخب النيجيري.

4-2-3-1 المرجحة

حراسة المرمى: أرماني، رباعي الدفاع: تاغليافيكيو وأوتامندي وفازيو وميركادو، ثنائي الارتكاز: ماسكيرانو – لو سيلسو، دي ماري على اليسار وديبالا على اليمين وميسي خلف أغويرو.


قد تطرأ بعض التغييرات على هذه التركيبة رُبما يُشارك هيغواين في مكان أغويرو، إلا أن هذه التركيبة المُرجحة هي بالشكل مشابهة لمباراة الأرجنتين أمام أيسلندا حيث لعب سامباولي بذات الرسم التكتيكي لكن من دون ديبالا.

تكمن قوة هذه التشكيلة في استقرار الأظهرة في الخلف في مواجهة سرعة نيجيريا على الأطراف، ودور ديبالا بإمكانية الاختراق مع تحركات دي ماريا خلف المدافعين، إلا أن المشكلة التي يُمكن أن تتولد عنها هي مدى نجاح ثنائية ديبالا – ميسي التي ستكون أمام اختبار حقيقي.

3-4-1-2 الواقعية

حراسة المرمى: أرماني، ثلاث الدفاعي: روخو وأوتامندي وفازيو، الأظهرة: تاغليافيكيو وميركادو، وسط الملعب ماسكيرانو وبانيغا وفي الهجوم ميسي خلف ديبالا وهيغواين.

اضغط هنا لمتابعة الكاتب حسين وهبي على انستغرام


من نقاط قوة هذه التشكيلة قدرتها على الحد من خطورة أحمد موسى وموزيس، دور بانيغا بالعمل في وسط الملعب والربط بين الخطوط، والأهم هو وجود كل من هيغواين وأغويرو معاً وهو ما يمنح حلول إضافية في الثلث الأخير. لكن تكمن الأزمة فيما عانت منه الأرجنتين طويلاً وهو تركز اللعب في العمق من دون تمديد الملعب وهو ما يُسهل المهمة الدفاعية لنيجيريا.

اقرأ/ي أيضًا: حسابات الجولة الأخيرة من كأس العالم.. ألمانيا وإسبانيا والبرازيل والارجنتين يواجهون خطر الإقصاء!

4-2-4 المجنونة

حراسة المرمى: أرماني، رباعي الدفاع: تاغليافيكيو وأوتامندي وفازيو وميركادو، الارتكاز: ماسكيرانو وبيليا، على اليسار دي ماريا وعلى اليمين سالفيو وفي مركز رقم 9 وهمي ميسي وديبالا معاً.


يُعد من الجنون عدم إشراك رقم 9 والمنتخب الأرجنتيني يملك كل من أغويرو وهيغواين على مقاعد البدلاء، لكن هذه التركيبة وإن كانت ستشكل خطورة على الإمساك بوسط الملعب إذا ما لعب نيجيريا بثلاثة في الوسط، فيمكن أن تكون حل غريب مع عمل كل من ميسي وديبالا معاً بأدوار غير مركزية قد تُعقد المهمة على الدفاع النيجري، إضافة إلى أن وجود سالفيو ودي ماريا سيمنح الأرجنتين عرض الملعب الذي يساعد على خلق المساحات.

بعمر الـ31.. كيف تُكافئ كرة القدم ميسي؟

لا شك أن مشكلة الأرجنتين الأساسية هي المعاناة في وسط الملعب، لكن في مباراة حاسمة لا تقبل القسمة على اثنين يُمكن أن يكون الجنون هو سيد الحسم بالنسبة لسامباولي.

هذه المقالة تعبر عن آراء الكاتب الخاصة وليس بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات ذات صلة

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
3 خطط أمام سامباولي ضد نيجيريا.. المرجحة والواقعية والمجنونة

إقرأ الآن

سولاري سيحصل على خط دفاع جديد بعد التوقف الدولي!

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج