الدوري الكويتي

قمة بين العربي والقادسية في المرحلة الأولى بالدوري الكويتي

نشر في السبت 25 آب 2018 18:28

قمة بين العربي والقادسية في المرحلة الأولى


تنطلق النسخة الـ57 من الدوري الكويتي لكرة القدم الأحد وسط طموحات متفاوتة للمنافسين العشرة الذين سيخوضون غمار البطولة، في مرحلة تشهد قمة مبكرة الإثنين بين العربي والقادسية.

وستكون نسخة الموسم الحالي مختلفة عن سابقاتها بعدما قرر اتحاد اللعبة رفع عدد المشاركين في الدوري "الممتاز" الى عشر فرق بصعود بطل دوري الدرجة الأولى للموسم الماضي (الشباب) ووصيفه (الفحيحيل)، وإلغاء هبوط التضامن صاحب المركز الثامن الأخير في الموسم الماضي.

وبنهاية الموسم وفق النسخة الجديدة، يهبط صاحبا المركزين التاسع والعاشر مباشرة الى الدرجة الدنيا، على أن يحل بدلاً منهما أول وثاني "الأولى". ولقي القرار ردود فعل متفاوتة ما بين مؤيدين لرفع العدد لاعتبارات تتعلق بتحقيق متطلبات إقامة دوري المحترفين من قبل الاتحاد الآسيوي، ومعارضين رأوا أن القرار سيضعف دوري الدرجة الأولى الذي بات مقتصراً على خمسة أندية. 

متغير آخر ستشهده النسخة الجديدة يتمثل في رفع عدد اللاعبين الأجانب الذين يحق لكل ناد إشراكهم في قائمته الى خمسة لاعبين.


إقرأ أيضا..كيف "نُخرس" رايولا؟.. فلنُسقط أفكار "حقبة السير أليكس"


وتشهد المرحلة الافتتاحية الاثنين مباراة قمة بين العربي والقادسية حامل الرقم القياسي في الألقاب (17) والفائز أخيرا بكأس السوبر على حساب الكويت بطل الدوري 2-1. 

وعلى رغم خسارته للاعبه المحوري فهد الانصاري لصالح الفيصلي السعودي، والذي انضم الى صفوف الأخير بموجب عقد إعارة لموسم واحد، فإن القادسية، المتعاقد مع المدرب الروماني ايوان مارين، يملك الأسلحة الكفيلة لمواجهة العربي، اذ دعم صفوفه بالثلاثي الافريقي: النيجيري ابيابوي بكر، الكاميروني رونالد وانغا، والغابوني اكسل ماي.

ولا يزال العربي الذي يدربه السوري حسام السيد، محروما من إجراء تعاقدات جديدة لفترتين تعاقديتين بسبب عدم إيفائه لمستحقات لاعبين سابقين مروا في صفوفه.  

ويحل الكويت ضيفاً على التضامن الأحد. ويستهدف البطل في 13 مناسبة وحامل الدرع في الموسمين الماضيين تدشين رحلة الدفاع عن اللقب بتحقيق الفوز الاول على حساب مضيفه الساعي هو الآخر الى بداية ناجحة.

ولم تكن انطلاقة الكويت جيدة على صعيد النتائج، فخسر كأس السوبر أمام القادسية، وقبل ذلك كان سقط أمام مضيفه الاسماعيلي المصري بهدفين دون مقابل في ذهاب دور الـ 32 من بطولة الأندية العربية.



وقوبلت نتائج "العميد" باستياء جماهيري خاصة وان الفريق وفرت له سبل النجاح كافة قبل انطلاق الموسم، بداية من التعاقد مع المدرب الفرنسي أوبير فيلو مروراً بضم ثلاثة لاعبين أجانب هم التونسيان حمزة لحمر وصابر خليفة، والغاني محمد فتاو، مع تجديد عقد العاجي جمعة سعيد، واستعادة السوري حميد ميدو، فضلاً عن إبرام صفقة محلية بضم نجم الجهراء الدولي فيصل زايد، وانتهاء بإقامة معسكر في مدينة ميرلو الهولندية تخلله خوض اكثر من لقاء ودي، قبل استكمال الإعداد في القاهرة.

وفي بقية المباريات، يلعب الأحد الشباب مع السالمية، والجهراء مع كاظمة، والاثنين النصر مع الفحيحيل.


مقالات ذات صلة

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
قمة بين العربي والقادسية في المرحلة الأولى بالدوري الكويتي

إقرأ الآن

تحت المجهر: حتى عندما لا تكون الأفضل.. يكفي أن لديك ميسي

Website By
  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج