الدوري المصري

حرب إلكترونية بنهائي أفريقيا.. مشجعو الترجي يخترقون الموقع الرسمي للأهلي

نشر في الجمعـة 9 تشرين الثاني 2018 00:24

مشجعو الترجي يخترقون موقع الاهلي قبل نهائي أفريقيا.. وضع شعار الفريق التونسي على الموقع الأحمر.. التنبؤ بفوز باب سويقة بخماسية.. وفيديو يسخر من رئيس نادي الزمالك


انتقل صراع فريقي الترجي التونسي والأهلي المصري، قبل المباراة المرتقبة التي تجمعهما مساء اليوم الجمعة، على ملعب استاد رادس، إلى الحرب الإلكترونية، بعدما تعرض الموقع الرسمي للنادي الأهلي، للاختراق على يد مجموعة من القراصنة التونسيين. 

ويستضيف الترجي التونسي، نظيره النادي الأهلي، في المباراة التي تقام مساء اليوم الجمعة، على ملعب استاد رادس، ضمن إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا، بعد أن انتهت مباراة الإياب في برج العرب يوم الجمعة الماضي، بفوز الأهلي 3 / 1.

اقرأ أيضا .. «كاف» يضع المعوقات في طريق الأهلي قبل موقعة الترجي


واخترق "هاكرز" من مشجعي الترجي الموقع الرسمي للنادي الأحمر، وقاموا بنشر خبر عن فوز الفريق التونسي في مباراة اليوم بخماسية نظيفة، والتتويج بلقب بطولة أفريقيا، كما قاموا بوضع شعار الفريق التونسي بدلا من شعار الأهلي، ونشروا صورا لجماهير الفريق التونسي في مدرجات استاد رادس.

اختراق الموقع الرسمي للنادي الأهلي، تتضمن فيديو في إحدى البرامج الرياضية التونسية يسخر من رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك، وهو الفيديو الذي أثار أزمة كبيرة خلال الساعات الماضية بين الجماهير المصرية والتونسية، بعدما أجرى برنامج رياضي تونسي اتصالا برئيس الناي الأبيض، واستغلوا عدم فهمه للهجة التونسية ليسخروا منه، وهو ما اعتبره البعض إهانة للمصريين.

وتشتعل الأجواء بشدة بين جماهير الأهلي والترجي منذ مباراة الذهاب التي أقيمت يوم الجمعة الماضي، على ملعب استاد برج العرب، وانتهت بوز بطل مصر بنتيجة 3 / 1، بعد احتساب الحكم الجزائري مهدي عبيد ضربتي جزاء لصالح الأهلي فاز من خلالهما بثلاثية، بالإضافة لإشهار البطاقة الصفراء الثانية للثنائي هيثم الزوادي وفرانك كوم ليتأكد غيابهما عن مباراة الإياب للإيقاف.

فيما أكد معين الشعباني المدير الفني للترجي، عقب المباراة أن فريقه تعرض لمعاملة غير لائقة وتأخر دخوله إلى ملعب برج العرب لمدة 25 دقيقة بسبب إجراءات التفتيش، قائلا "إذا كان هناك توجه من الكاف لمنح البطولة للأهلي فعليهم إعلان الأمر بشكل رسمى، وهو ما يمثل ضغوطا كبيرة على الاتحاد الأفريقي.

وعلى الصعيد الإعلامي والجماهيرى، اشتعلت حالة التحفيز التي بدأت على مواقع التواصل الاجتماعى التونسية، إلى جانب حالة الغضب والشحن المكتوم داخل الجهاز الفنى للفريق التونسى ولاعبيه استنادا إلى المعاملة غير الطيبة أثناء دخولهم ملعب برج العرب بالإسكندرية، وفقا لما ذكره معين الشعبانى، بالإضافة لممارسة الفريق التونسي ضغوطا عديدة على الاتحاد الأفريقي لكرة القدم "كاف" لتعويض ما وصفوه بتعرضهم للظلم التحكيمى في لقاء العودة، حيث شنت الصحف التونسية ضغوطا كبيرة على الحكم الدولى الإثيوبى ويسا باملاك تيسيما الأقرب لإدارة المباراة، وتساءلوا عن سر تواجده في القاهرة قبل ساعات من مباراة طرفها الأهلي المصري، وهو ما يمثل ضغوطا كبيرة على الحكم، بجانب أن النتيجة ليست بعيدة حيث يحتاج الفريق التونسي للفوز بهدفين نظيفين من اجل التتويج بالبطولة، وهو ما اشعل أجواء المباراة.

وأسفرت الضغوط التونسية عن تعرض المغربي وليد آزارو للإيقاف مباراتين بعد واقعة تمزيق قميصه خلال مباراة الذهاب للتحايل على الحكم، بجانب استدعاء كارتيرون المدير الفني للأهلي لجلسة استماع، وتغريم الأحمر 20 ألف دولار، بجانب رفع عقوبة مدرج الفيراج في ملعب رادس وحضور 60 ألف متفرج تونسي لمباراة الإياب.

كما جاءت تهديدات بعض الجماهير التونسية لتشعل الأمور، وهو ما دفع الأهلي لفتح خطوط اتصال موسعة مع السفارة المصرية في تونس، والاتحاد الأفريقي، من أجل الاطمئنان على الترتيبات الخاصة بإقامة البعثة وتأمينها خلال توجهها إلى ملعب التدريب وأيضا ملعب المباراة مع فرض تعزيزات أمنية مكثفة على تحركات البعثة لضمان الحفاظ على سلامة الجميع في ظل الشحن الجماهيرى الكبير ضد الأهلي والذي بدأ عقب انتهاء مباراة الذهاب.

مقالات ذات صلة

0 تعليق

أضف تعليقك
جاري التحميل...
لقد تمّ إرسال تعليقك.
لقد حصل خطأ ما. الرجاء المحاولة لاحقًا.
حرب إلكترونية بنهائي أفريقيا.. مشجعو الترجي يخترقون الموقع الرسمي للأهلي

إقرأ الآن

بعد 6 أسابيع.. برشلونة يستعد لتوجيه ضربة إلى باريس سان جيرمان

  • تفضيلات مقترحة
  • تفضيلاتي

حمّل الصورة المفضلة لديك

تابع أيضاً
تسجيل الخروج